"فتح" تدين جريمة إعدام الشبان الثلاثة في جنين وتحمّل الاحتلال المسؤوليةفتـــح اشتية: شعور الجناة بالإفلات من العقاب يشجعهم على ارتكاب المزيد من الجرائمفتـــح الخارجية: إرهاب الاحتلال ضد مدارس اللبن امتداد لتحريض بن غفير وسموتريتشفتـــح وسائل إعلام أميركية: فلسطين هي الفائزة في كأس العالم 2022فتـــح المجلس الوطني يدين جريمة الاحتلال في جنينفتـــح الاحتلال يعتقل 17 مواطنا من الضفة بينهم والد وشقيق الشهيد حامدفتـــح أبو ردينة: حرب إسرائيل على شعبنا تستهدف القدس والقرار الوطني المستقلفتـــح إصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في بيت ريما شمال غرب رام اللهفتـــح الرئيس في مقابلة مع فضائية العربية: لن نحل السلطة ولا أحد يستطيع ذلكفتـــح ثلاثة شهداء برصاص الاحتلال في جنينفتـــح توقيع اتفاقيات استثمار وتمويل أوروبي بقيمة 80 مليون يوروفتـــح بوتين: 150 ألف جندي احتياطي روسي منتشرون في أوكرانيافتـــح رحيل المناضل فواز ياسين عبدالرحمن الحاج حسين (أبو مروان) وكيل وزارة العمل الأسبقفتـــح رئيس الوزراء يبحث مع مديرة بعثة الوكالة الأميركية للتنمية مشاريع الوكالة للعام القادمفتـــح قوات الاحتلال تعتقل سيدتين بالقرب من مخيم العروب شمال الخليلفتـــح اعتقال فتيين من بلدة سلوان بالقدس المحتلةفتـــح الاحتلال ينصب حواجز عسكرية ويغلق طرقا شرق رام اللهفتـــح "الخارجية": التعرف على جثامين شهداء حادثة غرق السفينة قبالة السواحل التونسيةفتـــح أبو جيش: نطالب بحماية حقوق عمالنا الفلسطينيين في أراضي 48 ودعم الاستراتيجية الوطنية للتشغيلفتـــح شهيد برصاص الاحتلال في بلدة دير دبوان شرق رام اللهفتـــح

ريان فلسطين بطل من الوطن المحتل

02 أكتوبر 2022 - 12:05
رامي أبو دقة
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

ليست مقارنه وإنما مقاربة
قبل حوالي عام  كان الحدث الذي هز العالم هو قضية الطفل المغربي ريان والذي تحركت كل قنوات العالم  الفضائية والسياسية  والدبلوماسية والشعبية لتقف  وتناصر حق هذا الطفل في حياة كريمة وحمايته وانقاض حياته وما ان كادت عجلة العالم تتوقف عن العمل عن كافة المجالات بسبب الحادثة وكل الشعوب تعاطفت معه .لماذا لم نشاهد هذا المشهد مع الطفل الفلسطيني الشshيد ريان سليمان  الذي لم يحرك ساكن في العالم  لا الفضائيات ولا السياسيين ولا الدبلوماسين ولا حتى شعوب العالم  ولا منظمات دولية  وحقوق الانسان وحقوق الطفل.لماذا لان ريان فلسطيني الجنسية ويقطن تحت أحتلال غاصب لمادا هذا التمييز ؟هل أصبح العالم بكافة أطيافه محكوم على أمرهم ويناصرون  محتل غاصب. وما عن الفضائيات  ونشر الحقيقة والحيادية إين أنتم من استشهاد الطفل الفلسطيني ريان لم تشاهدو ولم تسمعوا عنه شيء  أم أنكم صامتين خوفا ورعبا من أسيادكم .لمادا لم تنشروا الحقيقة للطفل الفلسطيني ريان الذي استشهد ووقف قلبه هو يرتجف خوفا من اولأك الجنود المحتلين ارضه وهم مدججين بالسلاح لملاحقته وهو عائد من مدرسته الى بيته. لماذا هذا الصمت القاتل للضمائركم يا من تدعون الحرية والامان وحفظ حقوق الانسان والديمقراطية . هذا المشهد لقد ثبت أنكم ومنظماتكم أكاديب،  لماذا هذا السكوت يا أمة العرب أمام تضحيات هذا الشعب الذي يناضل من أجل أنتزاع حقه في تقرير المصير وأقامة دولته والتى هي حق كفلته كل المعاهدات والمواثيق الدولية .

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • ديسمبر
    2022
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر