الاحتلال يحتجز مئات المركبات قرب قرية قلنديا ويعتقل شابًافتـــح الاحتلال يقتحم سلوان ويعتقل شابًافتـــح رسالة دعم وتأييد للرئيس من أسرى سجن الرملة وعلى رأسهم الأسير البطل ناصر أبو حميدفتـــح الكويت تدين اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصىفتـــح مواجهات مع الاحتلال في بيت اجزا شمال غرب القدسفتـــح الرئيس يهاتف الأسير المحرر عابد عابد مهنئا إياه بالإفراج عنهفتـــح مصر تدين الانتهاكات المتكررة والمتصاعدة لحرمة المسجد الأقصىفتـــح الاحتلال يعتقل مقدسيًا ويقتحم الطورفتـــح البطريرك ثيوفيلوس: الاعتداءات على المسجد الأقصى لا تقل خطورة عن الاعتداءات على كنيسة القيامةفتـــح قوات الاحتلال تقتحم قرية رمانة وتنصب حاجزًا غرب جنينفتـــح قوات الاحتلال تعتقل أسيرًا محررًا غرب نابلسفتـــح الجامعة العربية: اعتقال المرابطين من داخل "الأقصى" يعد انتهاكا للقانون الدولي وفرضًا للتقسيمفتـــح صرف الدفعة النقدية الأولى للأطفال المتضررين من الأزمات في قطاع غزة غدًافتـــح نشطاء وإعلاميون يدعون قادة المنتخبات العربية في كأس العالم لحمل شارات ملونة بعلم فلسطينفتـــح وزير النقل الأردني: تسهيلات وتغييرات ايجابية سيشهدها جسر الملك حسين قريبافتـــح الهدمي: اقتحام الأقصى وقمع واعتقال المصلين محاولة لتقسيمه زمانيًا ومكانيًافتـــح الأردن تدين انتهاكات المستوطنين بحق "الأقصى" وتطالب باحترام الوضع القائمفتـــح اليوم العالمي للتضامن مع الصحفي الفلسطينيفتـــح العثور على جثة مواطن في قلقيلية والشرطة والنيابة تباشران التحقيقفتـــح فتوح يحيّي الصحفيين الفلسطينيين لمناسبة اليوم العالمي للتضامن معهمفتـــح

وزراء خارجية عرب وأوروبيون: لا غنى عن حل الدولتين لتحقيق سلام شامل

22 سبتمبر 2022 - 08:49
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

نيويورك –مفوضية الإعلام- قال وزراء خارجية عرب وأوروبيون، إنّ حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين، لا غنى عنه لتحقيق سلام شامل في المنطقة.

وأكد وزراء خارجية مصر وفرنسا وألمانيا والأردن في بيان مشترك باجتماع في نيويورك بشأن عملية السلام في الشرق الأوسط، على هامش الدورة السابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، التزامهم بتمكين ودعم جميع الجهود الرامية لتحقيق سلام عادل ودائم في الشرق الأوسط على أساس القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة والمعايير المتفق عليها، بما في ذلك مبادرة السلام العربية.

وشددوا على أن حل الدولتين المتفاوض عليه فقط على أساس خطوط 4 حزيران/ يونيو 1967، وبما يتفق مع قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة، يضمن قيام دولة فلسطينية مستقلة ومتصلة وقابلة للحياة تعيش جنبًا إلى جنب بسلام وأمن مع إسرائيل، يمكنه تحقيق التطلعات المشروعة لكل من الفلسطينيين والإسرائيليين.

واكدوا ضرورة استئناف المفاوضات المباشرة والجادة والهادفة والفعالة بين الطرفين في أقرب وقت ممكن، وخلق آفاق سياسية واقتصادية بشكل عاجل، من أجل الحفاظ على آفاق حل الدولتين.

وشددوا على ضرورة الامتناع عن جميع الإجراءات الأحادية الجانب التي تقوض جدوى حل الدولتين وآفاق السلام العادل والدائم، وأهمية احترام وحدة الأراضي الفلسطينية المحتلة وتواصلها وسلامتها، بما في ذلك القدس الشرقية، وهذا يشمل الوقف الفوري لجميع الأنشطة الاستيطانية، والاستيلاء على الأراضي وإجلاء الفلسطينيين من منازلهم، في انتهاك للقانون الدولي.

وأعرب وزراء الخارجية عن قلقهم بشأن إخلاء سكان منطقة "مسافر يطا"، واكدوا على احترام حقوق المواطنين في حي الشيخ جراح وسلوان فيما يتعلق بمنازلهم.

واعربوا عن قلقهم إزاء التصعيد الأخير في القدس، وأكدوا أهمية احترام ودعم الوضع الراهن للأماكن المقدسة في القدس، وذكروا في هذا الصدد بأهمية الوصاية الهاشمية على المشاعر المقدسة في القدس.، وشددوا على انه لا يجوز أبدًا استخدام الأعياد الدينية لأغراض سياسية.

وأكدوا ضرورة اتخاذ الخطوات اللازمة لإحداث تغيير جذري في الوضع السياسي والأمني والاقتصادي في قطاع غزة، وأشادوا بالدور المهم الذي تقوم به مصر واليونسكو في جهود وقف جولة التصعيد الأخيرة في قطاع غزة.

وجدد وزارء الخارجية تأكيد دور وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في تقديم المساعدة الإنسانية والخدمات الأساسية وضرورة تزويدها بالدعم السياسي والمالي للوفاء بولايتها من الجمعية العامة للأمم المتحدة قبل تجديدها بحلول نهاية هذا العام.

ورحبوا بالاجتماع الوزاري على هامش الدورة السابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، والذي تستضيفه المملكة الأردنية الهاشمية ومملكة السويد، لمناقشة التداعيات الجسيمة لحقوق الإنسان والتنمية والسياسة وأزمة الأونروا المالية.

وشدد وزارء الخارجية على انهم سيواصلون العمل مع جميع الأطراف لخلق آفاق واقعية لاستئناف عملية سياسية ذات مصداقية والبحث عن خيارات للتعاون مع الشركاء الدوليين والإقليميين في هذا الصدد، وأن تحقيق سلام عادل ودائم هدف استراتيجي يصب في مصلحة جميع الأطراف ومفتاح للأمن والاستقرار في المنطقة.

وحضر اجتماع وزراء خارجية مصر وفرنسا وألمانيا والأردن في نيويورك، الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية جوزيب بوريل، والمنسق الخاص للأمم المتحدة للشرق الأوسط تور ويسنلاند، للتشاور والتنسيق من أجل دفع عملية السلام في الشرق الأوسط نحو سلام عادل وشامل ودائم على أساس حل الدولتين.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2022
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر