"الإسلامية المسيحية" تدين الاعتداء الوحشي على المحتفلين بالمولد النبوي في باب العامودفتـــح الرئيس: المجلس الأعلى للإبداع والتميز في الخارج حاضنة رئيسة للأخذ بأيدي المبدعين والمتميزينفتـــح صيدم : حراك دبلوماسي واسع للجم عدوان الاحتلال.فتـــح المركزية تقرر تشكيل لجنة تحضيرية للمؤتمر الثامن المزمع عقده في 21/3/2022فتـــح مجلس الأمن يبحث الانتهاكات الاسرائيلية في الأرض الفلسطينيةفتـــح نادي الأسير: نقل الأسير القواسمة للعناية المكثفة والأسيرين الأعرج وأبو هواش إلى المستشفىفتـــح اشتية: الاستيطان ومخلفاته أكبر التحديات التي تواجه البيئة الفلسطينيةفتـــح الرئيس يترأس اجتماع اللجنة التنفيذية ويؤكد ضرورة مواجهة الحقيقة مع سلطة الاحتلال وتنفيذ قرارات الشرعية الدوليةفتـــح مجلس الوزراء يقرر بدء العمل بالتوقيت الشتوي اعتباراً من منتصف ليلة الخميس-الجمعة 29/10فتـــح اشتية يدعو الأمم المتحدة لإنشاء قاعدة بيانات لمحاكمة المستوطنين على إرهابهمفتـــح الرئيس يصدر قرارا بتشكيل لجنة وطنية للإصلاح الإداريفتـــح مستوطنون يقطعون مائة شجرة زيتون ويسرقون ثمار أخرى في جالودفتـــح الرويضي: قرار محكمة الاحتلال بمثابة تهجير قسري للأحياء والأمواتفتـــح "الخارجية": الصمت الدولي المستمر على حرب الاحتلال في المناطق /ج/ مشاركة في الجريمةفتـــح "الإسلامية المسيحية" تدين قرار محكمة الاحتلال تجريف المقابر في القدسفتـــح اشتية: القدس أولوية للقيادة والحكومة وسنبقى أوفياء لها ولتاريخها الطاهرفتـــح منصور يدعو مجلس الأمن للقيام بخطوات عملية لوقف الاستيطان والاعتداءات على المقدساتفتـــح إدارة السجون مستمرة في تصعيد العقوبات بحق الأسرى الذين انتزعوا حريتهم من "جلبوع"فتـــح "هيئة الأسرى" تطالب بجهود دولية لإطلاق سراح "أسرى ما قبل أوسلو"فتـــح 9 وفيات و440 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" و781 حالة تعاففتـــح

أبو هولي: الاحتلال الإسرائيلي يستهدف نظام التعليم في فلسطين لتفريغه من محتواه وبعده الوطني

27 سبتمبر 2021 - 16:23
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي، إن الاحتلال الإسرائيلي يستهدف نظام التعليم في فلسطين لتفريغه من محتواه وبعده الوطني.

وأضاف أبو هولي في كلمة ألقاها نيابة عن الرئيس محمود عباس، في حفل تكريم اوائل طلبة الثانوية العامة، وتوزيع مكرمة الرئيس المالية على 777 طالباً وطالبة نظمته دائرة شؤون اللاجئين في قاعة مركز رشاد الشوا الثقافي بغزة، ان الشعب الفلسطيني متمسك بثوابته الوطنية وبحقوقه المشروعة غير القابلة للتصرف.

واوضح أن مكرمة الرئيس المالية شملت 777 طالباً ممن حصلوا على معدل (98.4%) فما فوق كمعيار في اختيارهم، ولم يستثن من هذا المعيار أي طالب أو طالبة.

وأشار أبو هولي الى أن نظام التعليم في فلسطين يتعرض لحملة تحريض ممنهجة، باستهداف حكومة الاحتلال الإسرائيلي للمنهاج الفلسطيني في مسعى الى تفريغه من محتواه وبعده الوطني.

وقال: إن الدول التي تستهدف الاونروا عليها أن تعي جيدا ان مدارس الاونروا خرّجت العلماء والمهندسين والأطباء والخبراء والمناضلين وكانوا شركاء مع دول العالم والمنظمات الدولية في خدمة الإنسانية جمعاء.

وأكد أبو هولي أن عمل الاونروا شكل على مدار سبعة عقود ونيف حجر الأساس في الاستقرار الإقليمي والدولي، ولعبت دورا رئيسيا في دعم التعليم، حيث تعلم في مدارسها وتخرج منها ما يزيد على مليونين ونصف مليون طالب من اللاجئين الفلسطينيين منذ تأسيسها، وحصد طلابها جوائز دولية في مسابقات علمية وثقافية ورياضية.

وطالب أبو هولي، المجتمع الدولي بالبدء الفوري بإجراءات عقد مؤتمر دولي للسلام وفق رؤية الرئيس محمود عباس التي يدعمها مجلس الامن الدولي لإنقاذ حل الدوليتين.

وشدد على أن مواجهة التحديات والمؤامرات التي تستهدف المشروع الوطني، تتطلب العمل على تعزيز الوحدة الوطنية في إطار منظمة التحرير برئاسة الرئيس وتوحيد الجهد الوطني وتصليب الموقف الفلسطيني في مواجهة التحديات والاخطار التي تتهدد مستقبلنا الوطني ومسيرتنا التحررية وتطلعات شعبنا نحو الحرية والعودة والاستقلال.

واكد ان أي اتفاق بين الأونروا والدول المانحة يجب ألا يتعارض مع قرار تأسيسها رقم (302) او ينطوي على اشتراطات سياسية من شأنها أن تفتح المجال للتدخلات الدول وفرض سياستها في عمل ومهمات الاونروا، او تجعلها مراقبا أمنيا على موظفيها او يمس تفويضها او حيادتيها واستقلاليتها او يمس بتعريف اللاجئ الفلسطيني.

ورفض أبو هولي بعض البنود التي تضمنها إطار التعاون بين الاونروا والولايات المتحدة، داعيا الى تصويبه بما ينسجم ويتوافق مع التفويض الممنوح لها بالقرار 302.

ونقل تبريكات وتهاني الرئيس محمود عباس للطلبة المتفوقين وتمنياته بمزيد من التقدم والتفوق في حياتهم الجامعية.

وأشار الى الحرص الكبير الذي توليه الحكومة من تهيئة جيل المستقبل علمياً وتربويا وتسخير كل الطاقات والإمكانيات وتذليل كافة الصعوبات التي تعترض مسيرتهم التعليمية من خلال صندوق إقراض طلبة مؤسسات التعليم العالي، وصندوق الرئيس محمود عباس لمساعدة الطلبة الفلسطينيين في لبنان وتأمين مئات المنح المقدمة من الرئيس ومجلس الوزراء ووزارة التربية والتعليم، والمنح والبعثات الخارجية للطلبة المتفوقين.

بدوره، أكد ممثل القوى الوطنية والإسلامية، عضو المكتب السياسي لحزب الشعب وجيه أبو ظريفة، أن نجاح وتفوق طلاب الثانوية العامة لا ينفصل عن نجاحات أبناء شعبنا في مختلف المجالات العلمية والثقافية والأكاديمية ويعبر عن ايمان شعبنا بالعلم والفكر والتقدم.

من جهتها، شكرت الطالبة شذا الشيخ علي في كلمة المتفوقين الرئيس محمود عباس، ودائرة شؤون اللاجئين على إقامة هذا الحفل الذي يشكل حافزا للمضي في مسيرة التفوق والنجاح والابداع.

وأكدت أن مدارس الاونروا التي تخرجوا منها هي منبع العلم والسلام، مشددة على أن الشعب الفلسطيني يعشق أن يكون له وطن.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أكتوبر
    2021
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

أربعون عاما على استشهاد ماجد أبو شرار

اقرأ المزيد