مذكرة تعاون بين فلسطين والأردن في مجال الاقتصاد الرقمي والبريد وتكنولوجيا المعلوماتفتـــح مكرمة رئاسية لعدد من ذوي الإعاقة في طولكرمفتـــح الاحتلال يواصل عزل الأسير عز الدين العطار في سجن "مجدو"فتـــح "بتسيلم" يصف اجراءات زيارة ذوي الأسرى لأبنائهم في السجون بـ"رحلة العذاب"فتـــح عريقات يلتقي مبعوثة الاتحاد الأوروبي لعملية السلامفتـــح فتح: نتنياهو يعبث بأمن المنطقة والإسرائيليينفتـــح وقفتا احتجاج ضد "صفقة القرن" في مدينتي خايين وملقا بإسبانيافتـــح عريقات: استراتيجيتنا أثمرت عن إصدار قاعدة بيانات لشركات عاملة بالمستوطناتفتـــح أبو جيش: مبادرة حكومية جديدة لدعم صمود المواطنين في الأغوارفتـــح برعاية الرئيس: انطلاق توزيع منحة الطالب المتفوق في مدارس "الأونروا" في غزةفتـــح "الصحفيين" تدين اعتداء الاحتلال على طاقم تلفزيون فلسطين في دير نظامفتـــح نتنياهو: نعمل على تحويل الضفة إلى جزء لا يتجزأ من إسرائيلفتـــح رئيس الوزراء: الخطة الأميركية ليست أكثر من مذكرة تفاهم بين نتنياهو وترمبفتـــح اشتية: يجب أن يكون هناك بديل حقيقي لمنع إفشال أمريكا لعملية السلامفتـــح د. ابو هولي: يعلن انطلاق توزيع منحة الطالب المتفوق في مدراس الاونروا في المحافظات الجنوبية .فتـــح "التربية": الإعلان عن استقدام معلمين فلسطينيين للعمل في قطر والمالديففتـــح خبير أممي يشيد بتقرير "قائمة شركات المستوطنات" ويعتبره "خطوة أولية مهمة نحو المساءلة"فتـــح المرأة التونسية في تركيبة الحكومة القادمة.. حاضرة بالغيابفتـــح عناوين الصحف العربية في الشأن الفلسطينيفتـــح الاحتلال يعتقل مواطنين من محافظة الخليلفتـــح

الخروج من تحت الرماد

04 فبراير 2020 - 20:10
يحيى رباح
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

كل وعينا الفلسطيني ،وكل تراكمات تجربتنا الفلسطينية التي راكمناها بألم كبير وعذاب يفوق الوصف ، يجب أن تتجسد الآن في عنوان واحد وهو رفض كل إغراءات التلاوم فيما بيننا ، والخروج من تحت أكوام الرماد تماما مثل أصلنا الفلسطيني ومثل تراثنا الفلسطيني الذي تغذينا عليه من أول لحظة في مأساتنا الفلسطينية التي أحدثها فينا أعداؤنا وظنوا وقتها أننا سنتحول إلى مجرد بقايا شعب سيئ حظ فقط ، وأننا مجرد بقايا حكايات حزينة ليس إلا، لأن الأعداء الذين صنعوا مأساتنا بأقصى درجات التعمد والإصرار ،هم أعداء كبار وأقوياء .
في يوم السبت الماضي ، حيث ألقى رئيسنا ورأس شرعيتنا أبو مازن خطابه النوعي والتاريخي وأعلن فيه رفضنا الفلسطيني الشامل والمطلق لخطة السلام الأميركية التي كان قد أعلنها ذلك الشخص المحقون بالغباء والكراهية دونالد ترامب ، الخطة القذرة بمعنى الكلمة والمحقونة بالعداء والكراهية ،فأصبح رفضنا الفلسطيني رفضا عربيا كاملا بل أصبح رفضنا واقعة عالمية شاملة ،فإننا دخلنا في طور أعلى من أطوار نضالنا ،وتعمدت قضيتنا الفلسطينية المقدسة بوعي عميق بأنها قضية عالمية ،قضية حق ليس يتيما،بل حق وراءه مطالب واع وعنيد هو شعبنا الفلسطيني ،وبأن هذه القضية من خلال ما تكشف عنه كل مرة من أعماق وأبعاد وتداعيات هي قضية لاتموت ولايمكن الخطو من فوقها وتجاهلها ،موعودة دائما بالقيامة ، موعودة دائما بأبهى لحظات الانطلاق.
ولعل اللا الفلسطينية التي أعلنها قائد الشعب الفلسطيني قد أصبحت لاعربية ولا إسلامية ولا عالمية ،لأن هذا الرجل المضطرب عقليا والمضطرب أخلاقيا وهو دونالد ترامب ، لم يجد من شعبه من يردعه ويعيده إلى جادة الصواب ،ولعل وقفتنا الشامخة ضد خطة ترامب الزائفة والمخادعة تكون قوة جديدة في إسقاطه فهو لايليق به سوى السقوط لأنه لا يعرف إلا الشر والعدوان ،وقد وجد في الشعب الأميركي ونخبه السياسية صدى عميقا للشذوذ واحتقار للتاريخ ،ولكننا لن نفقد الأمل فما زال الصراع في أوجه ومازال صراعنا مع أعدائنا هو الأولوية الأولى ،ومازال شعبنا هو سادن النضال المستمر.
أكثر من ربع قرن مر على اتفاق أوسلو ،ذهبنا للمشاركة فيه في أعتى الظروف ،واستطعنا أن نشكل فيه علامة بارزة ، وقد كشفت إسرائيل عن نفسها وعن حقيقتها ،حين قامت ضمن ترتيبات سوداء باغتيال إسحق رابين الذي وقع معنا الاتفاق ، لأنها قرأت في خفايا هذه الدولة الأميركية مايوحي بأنها أكثر مباركة للعدوان الإسرائيلي من الإسرائيليين أنفسهم ،وقد جاء ترامب أخيرا بما لا يشبهه سوى الجنون الأسود ،بأنه يستصغر الشعب الفلسطيني ولايواجهه إلا بالكراهية ،وقدرنا الكبير اليوم هو الرد على هذه الكراهية الأميركية بإعلاء معنى فلسطين ،بانها هي الحق والسلام والامل وليست هلوسات ترامب المريض عقليا واخلاقيا ،حيث تصور له هلوساته بانه هو الذي يأمر والآخرون يطيعون ، فتقول له المفاجأة التي أذهلته لا ... ولن تكون يا ترامب سوى الوهم الأسود والوعد الملعون.
في تجربتنا العربية الجديدة التي أعلناها من الجامعة العربية برفض خطة ترامب ، ننفتح على العالم بمنظور أوسع ،هناك دول كثيرة وشعوب كثيرة قالت لترامب لا في مواضيع أخرى ، نحن لسنا وحدنا ، نحمي ثوابتنا ،حقوقنا المقدسة ، تقول لنا في عز المعركة ، انهضوا من تحت الرماد ،وحلقوا من جديد.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29

الرئيس ياسر عرفات يؤدى القسم كأول رئيس منتخب للشعب الفلسطيني

اقرأ المزيد