عريقات: اعتقال أبو العسل لن يثنينا عن رفض تصفية القضية الفلسطينيةفتـــح تواصل الغارات الاسرائيلية على قطاع غزةفتـــح المالكي يطلع مسؤولين أوروبيين على آخر المستجدات في فلسطينفتـــح الخارجية: اجتماع الطاقم الأميركي الإسرائيلي بمستوطنة اريئيل يفضح الجوهر الإستعماري لـ"صفقة القرن"فتـــح مستوطنون يمنعون إعادة تأهيل جدار منزل في تل الرميدة وسط الخليلفتـــح إصابة مواطن باستهداف دراجة نارية شرق غزةفتـــح الاتحاد الأوروبي: إعلانات البناء الاستيطاني الجديدة تلحق ضررا بالغا بحل الدولتينفتـــح تسجيل أول حالتين بفيروس "كورونا" في سلطنة عُمانفتـــح قرارات الحكومة في جلستها الاسبوعيةفتـــح الرئيس يستقبل السفير القطريفتـــح أبو سيف: الاحتفاء ببيت لحم عاصمة الثقافة العربية في الرابع من نيسانفتـــح تجدد القصف الإسرائيلي على قطاع غزةفتـــح المالكي: "صفقة القرن" ليست خطة للسلام بل هي خطة لفرض الاستسلام على الشعب الفلسطينيفتـــح قوات القمع تقتحم قسم (3) في سجن "ريمون" وتُهدد الأسرى بنقلهم إلى الزنازينفتـــح غنّام: اعتداءات الاحتلال على دير نظام وطلبتها لن يكسر إرادتنافتـــح "فتح": الهجمة الاحتلالية ضد أمناء السر وقياداتنا وكوادرنا لن تكسر إرادتنافتـــح فتح اقليم سلفيت و"سنابل أهل الخير" يُسلمان منزل بعد ترميمهفتـــح هجوم الاحتلال على "فتح" محاولة لتحييدها عن مواجهة "صفقة القرن"فتـــح شفاء أول مريض ايراني مصاب بفيروس كورونا في طهرانفتـــح 161 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في كوريا الجنوبيةفتـــح

رحيل المناضل الوطني الكبير محمد زهدي النشاشيبي (أبوزهدي)

28 يناير 2020 - 20:31
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

عضو اللجنة التنفيذية ل(م.ت.ف) السابق
ورئيس مجلس إدارة الصندوق القومي السابق

المناضل الكبير/ محمد زهدي محمد النشاشيبي ، فارس أصيل يترجل بصمت الخاشعين، يترجل دون ضجيج بعد أن أنهكه المرض. كان في مرحلة العمل النضالي الوطني والزمن الجميل الذي اتسم بالشمولية والصدق والانتماء وصلابة القيادية.
قامة وطنية مشهود لها بالنزاهة والشفافية ويتمتع بالأخلاق والقيم النبيلة وهو من خلال موقعه السابق يؤدي مهامه بكل أمانة وإخلاص ويمتاز بسمعته وسيرته الوطنية وكفاءة إدارية ومالية والجندي المجهول.
المناضل/محمد زهدي النشاشيبي، مناضل قديم ومحارب فذ من جيل الرواد ، أولئك الذين تخرجوا من الجامعات فحملوا الشهادات العلمية في أياديهم وفي قلوبهم بنبض النضال والثورة لتخليص وطنهم من رجس الاحتلال.
حارب في جيش الانقاذ وزامل المرحوم/ عبد الحميد شومان في البنك العربي.
المناضل / محمد زهدي محمد النشاشيبي من مواليد حي باب الساهرة بمدينة القدس عام 1925م، لأب كان يعمل رئيسا لميناء يافا في العهد العثماني ، ولما جاء الانتداب البريطاني في بسط هيمنته على فلسطين رفض والده العمل مع الإنجليز.
نشأ محمد زهدي في أسرة عريقة ميسورة الحال وكان له أخوان هما طاهر ومدحت وأختان، وما أن بلغ الخامسة من عمره حتى التحق بالمدرسة السعدية بالقدس ومن ثم انتقل إلى المدرسة الرشيدية الشهيرة الواقعة في باب الساهرة والقائمة حتى اليوم، أمضى في المدرسة الرشيدية فترة التعليم الثانوي ومن ثم التحق بالجامعة ، حيث حصل على الماجستير في العلوم – قسم الفيزياء والكيمياء. وبعد تخرجه تابع دراسته في الاقتصاد كطالب خارجي ، حيث أمضى سنتين في الجامعة الأمريكية في بيروت تخصص اقتصاد.
عندما حدثت النكبة عام 1948م ، كان محمد زهدي في ريعان شبابه ، شابا مقدسيا ، فتى قوي متسلح بالعلم والثقافة ، منتميا إلى أعرق الأسر الفلسطينية المقدسية لها وزنها وأهميتها ، تحمل راية القيادة بالتبادل مع أسرة مقدسية كريمة هي عائلة الحسيني. من هنا التحق بجيش الانقاذ وكان يعمل تحت أمر القائد العربي/ فوزي القاوقجي الذي كان قائدا عاما وطه الهاشمي.
المناضل محمد زهدي رجلا أكاديميا يحمل درجة الماجستير ودارسا للاقتصاد، ولكن ذلك لم يجعله يغرد خارج السرب الوطني، طالبا المال أو الثراء أو ساعيا إلى المركز أو النفوذ أو السلطة أو محتميا بالأسرة أو العائلة، كان كل إحساسه الأول بأن فلسطين يجب أن تتحرر من نير الاستعمار.
بعد تخرجه من الجامعة، عين رئيسا لقسم الامتحانات الخارجية في دائرة المعارف الفلسطينية.
غادر في خمسينيات القرن الماضي إلى سوريا واستقر بعد ذلك في دمشق وعمل في الصحافة ، ونشأت علاقة مع القائدين (ميشيل عفلق وصلاح جديد) ، حيث كانت تلك العلاقة علاقة نضالية ، كما عمل لفترة وجيزة في تحرير صحيفة حزب البعث ، بعدها عمل في البنك العربي سنوات طويلة وحتى عام 1967م ، حيث كان له حضور مميز وطاقة وطنية فاعلة وخاصة أن قدراته الإدارية والاقتصادية أهلته للعمل في البنك العربي فقد كان المرحوم عبد الحميد شومان يثق به ويعرف طاقاته وقدراته مما جعله قريبا منه وأسند إليه تأسيس فرع البنك العربي في حماة ثم تم تعيينه مديرا للبنك العربي في دمشق، وأخيرا جعله مسؤولا عن إدارة جميع فروع البنك العربي في سوريا.
أختير عضوا في المجلس الوطني الفلسطيني منذ عام 1968م وانتخب عضوا في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وكذلك عمل كرئيس للدائرة الاقتصادية ل(م.ت.ف) وفي تلك الفترة قام بتأسيس المكتب المركزي للإحصاء الفلسطيني ومقره دمشق.
المناضل/ محمد زهدي النشاشيبي كان عضوا في مجلس الوحدة الاقتصادية وكان يحضر اجتماعات البنك الدولي وهو عضو في المجلس الاقتصادي الاجتماعي العربي ، كما كان ممثل فلسطين في صندوق النقد العربي ، حيث كان من أهل الرأي والعلم والخبرة والمشورة.
المناضل/ محمد زهدي النشاشيبي ، فارس النضال والكلمة يتدفق في عذوبة وسلاسة من حياته طالبا ودارسا واقتصاديا ومحاربا وكفاءة نضالية في (م.ت.ف) وجنديا محاربا في جيش الانقاذ عام 1948م ورائدا ومفكرا متميزا في مجالات الاقتصاد الفلسطيني ، فهو من الشخصيات المناضلة المعروفة لها تاريخها وحضورها واهتماماتها في الاقتصاد.
المناضل/ محمد زهدي من رجال العمالقة والحضور في المواقع المتعددة وفي المسؤوليات الكبرى التي حملها بإرادة وانتماء.
عام المناضل/ محمد زهدي إلى أرض الوطن في شهر حزيران عام 1994م عن طريق أريحا كأول عضو لجنة تنفيذية ل(م.ت.ف) يدخل فلسطين. عين وزيرا للمالية في السلطة الوطنية الفلسطينية منذ عام 1994م وحتى عام 2000م ، تولى رئاسة مجلس أمناء جامعة القدس عام 2004م وحتى عام 2006م.
تولى رئاسة مجلس إدارة الصندوق القومي الفلسطيني منذ عام 1996م .
هو عضو مجلس وطني ومجلس مركزي ل(م.ت.ف) ، ورئيس اللجنة العليا لتمويل الاستثمار.
توفيت زوجته المرحومة/ أميمة مفتي النشاشيبي بتاريخ 6/8/2012م.
ناضل في كل الساحات في مواجهة التوسع الاستيطاني والتصدي لقوات الاحتلال ، وشارك المواطنين في كل المناسبات وكان في الميدان باستمرار.
كرم من المنتدى القومي العربي في لبنان ، حيث تسلم درع المنتدى العربي القومي.
منح من السيد الرئيس/ محمور عباس (أبو مازن) وسام نجمة الشرف من الدرجة العليا في الأول من أيار عام 2018م.
المناضل/محمد زهدي النشاشيبي ابن مدينة القدس وأحد رجال الثورة الفلسطينية الكبار ، ترجل بعد رحلة حافلة بالعطاء والنضال والتضحية. عاش عمره في نضال مستمر، حيث كان يعاني من سنوات من المرض الذي أقعده لفترة طويلة في عمان إلى أن فاضت روحه إلى بارئها يوم الاثنين الموافق 27/1/2020م في العاصمة الأردنية – عمان ، بعد مسيرة طويلة قضاها في خدمة القضية والقدس، وكان مناضلا مخلصا شجاعا كتوما مؤتمنا في خدمة القضية التي آمن بها عبر كل المحطات.
هذا وقد نعى السيد الرئيس/ محمود عباس (أبو مازن) إلى شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات القائد الوطني الكبير/ محمد زهدي النشاشيبي (أبو زهدي) عضو اللجنة التنفيذية ل(م.ت.ف) السابق الذي وافته المنية عن عمر يناهز 95 عاما ، يوم الأحد الموافق 27/1/2020م ، وتقدم سيادته من ذوي الفقيد وأبناء شعبنا بأحر التعازي والمواساة سائلا المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته.
وأثنى سيادته على مناقب المناضل الوطني الكبير الذي أفنى حياته في الدفاع عن حقوق شعبنا وقراره الوطني المستقل.
ونعى الدكتور/ صائب عريقات - أمين سر اللجنة التنفيذية ل(م.ت.ف) الأخ والزميل المناضل/محمد زهدي النشاشيبي (أبو زهدي) عضو اللجنة التنفيذية ل(م.ت.ف) سابقا وتقدم من عائلته وعموم آل النشاشيبي الكرام بأحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة ، رحمه الله واسكنه ونعى د. أحمد أبو هولي – عضو اللجنة التنفيذية ل(م.ت.ف) رئيس دائرة شؤون اللاجئين المرحوم بإذن الله تعالى/ محمد زهدي النشاشيبي (أبو زهدي) عضو اللجنة التنفيذية السابق ورئيس الصندوق القومي سابقا والذي وافته المنية عن عمر يناهز 95 عاما.
وقال أن الراحل الكبير أفنى حياته في خدمة شعبنا الفلسطيني والدفاع عن حقوقه الوطنية المشروعة على مدار ستة عقود ، سائلا من المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.فسيح جناته.
رحمه الله المناضل الوطني الكبير/ محمد زهدي محمد النشاشيبي واسكنه فسيح جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29

الرئيس ياسر عرفات يؤدى القسم كأول رئيس منتخب للشعب الفلسطيني

اقرأ المزيد