رئيس الوزراء: الخطة الأميركية ليست أكثر من مذكرة تفاهم بين نتنياهو وترمبفتـــح اشتية: يجب أن يكون هناك بديل حقيقي لمنع إفشال أمريكا لعملية السلامفتـــح د. ابو هولي: يعلن انطلاق توزيع منحة الطالب المتفوق في مدراس الاونروا في المحافظات الجنوبية .فتـــح "التربية": الإعلان عن استقدام معلمين فلسطينيين للعمل في قطر والمالديففتـــح خبير أممي يشيد بتقرير "قائمة شركات المستوطنات" ويعتبره "خطوة أولية مهمة نحو المساءلة"فتـــح المرأة التونسية في تركيبة الحكومة القادمة.. حاضرة بالغيابفتـــح عناوين الصحف العربية في الشأن الفلسطينيفتـــح الاحتلال يعتقل مواطنين من محافظة الخليلفتـــح ارتفاع الاصابات على متن السفينة السياحية قبالة اليابان الى 355فتـــح حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس "كورونا" تتخطى 1,600 شخص في الصينفتـــح أبرز عناوين الصحف الفلسطينيةفتـــح الاحتلال يعتقل 3 شبان جنوب بيت لحمفتـــح الاحتلال يعيد إغلاق مدخل دير نظام غرب رام اللهفتـــح حالة الطقسفتـــح هجوم صاروخي قرب السفارة الأميركية في بغدادفتـــح لجنة رسم الخرائط الإسرائيلية الأميركية تباشر عملها في الضفةفتـــح تنفيذ اجراءات عقابية... الاحتلال يقصف قطاع غزة ويدمر مواقعفتـــح الإعلان عن تشكيل الحكومة التونسية الجديدةفتـــح مصرع شاب غرب الخليل إثر حادث سيرفتـــح اشتية يدعو ألمانيا وأوروبا لنشر تصور واضح حول مرجعية عملية السلامفتـــح

فتح: شعبنا وقيادته قادرون على إفشال "صفقة القرن"

28 يناير 2020 - 13:20
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام: قال عضو المجلس الثوري، المتحدث باسم حركة فتح إياد نصر، إن خروج الجماهير في مسيرات "الغضب الشعبي"، وقرار الرئيس محمود عباس بدعوة وزراء الخارجية العرب لاجتماع عاجل، هي أولى الأدوات التي يملكها الشعب الفلسطيني وقيادته، لإفشال "صفقة القرن".
وأكد نصر في بيان اليوم الثلاثاء، أن الجماهير الفلسطينية التي حطمت من قبل كل المؤامرات التي أحيكت ضد القضية الفلسطينية، وقيادتها الحكيمة، قادرة على إفشال مخططات الإدارة الأميركية لتمرير الصفقة المشؤومة.
وأشار إلى أن إصرار الرئيس ترمب على طرح خطته السياسية، لانتشال نفسه أولا ومن ثم نتنياهو من وحل السقوط، يؤكد جهله التام بطبيعة الشعب الفلسطيني، الذي أدار معاركه السابقة، من أجل الحرية والاستقلال بكل صلابة وحكمة.
وأكد الناطق باسم حركة فتح أن القيادة والشعب الفلسطيني، لن يخضعوا لأي ابتزاز أو تهديد أميركي، وأن "لا" التي أعلنا الرئيس محمود عباس عدة مرات في وجه ترمب وإدارته المتصهينة أكبر دليل على ذلك.
وقال: إن نضال الشعب الفلسطيني سيستمر حتى نيل حريته بالاستقلال وإقامة الدولة وعاصمتها القدس الشريف، وزوال الاحتلال والمستوطنات، مشددا على أهمية استمرار الحراك الشعبي الرافض للمخططات الأميركية والإسرائيلية، والالتفاف خلف القيادة الفلسطينية، لتمزيق بنود "صفقة القرن".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29

الرئيس ياسر عرفات يؤدى القسم كأول رئيس منتخب للشعب الفلسطيني

اقرأ المزيد