شفاء أول مريض ايراني مصاب بفيروس كورونا في طهرانفتـــح 161 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في كوريا الجنوبيةفتـــح إصابة ثانية بـ"كورونا" في إسرائيلفتـــح الكويت تعلن إصابة 3 أشخاص بـ"كورونا"فتـــح اسرائيل تغلق معبر بيت حانون في الاتجاهينفتـــح أبرز عناوين الصحف الفلسطينيةفتـــح أبو ردينة: الخرائط الأميركية – الإسرائيلية لن تعطي شرعية لأحد والاستيطان إلى زوالفتـــح الاحتلال يعتقل ثلاثة أطفال من قرية بيتين شرق رام اللهفتـــح الاحتلال يعتقل فتاة وشابا من الخليلفتـــح الاحتلال يعتقل شقيقين من مخيم الفارعة جنوب طوباسفتـــح الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من العيسويةفتـــح الاحتلال يقتحم منزل "المحافظ" ويعتقل نجله أمين سر حركة "فتح" في أريحا والأغوارفتـــح أمطار محلية اليوم ومنخفض جوي غداًفتـــح الاحتلال يعتقل شابا من عرابة على حاجز "الكونتينر"فتـــح الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأهداف "معادية" في سماء دمشقفتـــح 4 اصابات... سلسلة غارات جوية على قطاع غزةفتـــح الرئيس يعزي بوفاة رجل الأعمال عبد القادر القاضيفتـــح الاحتلال يعتقل تاجرا على معبر بيت حانون شمال القطاعفتـــح استئصال عين الطفل مالك عيسى الذي أصيب برصاص الاحتلال في العيسويةفتـــح إسبانيا: الاستيطان يخالف القانون الدولي وعقبة أمام حل الدولتينفتـــح

رحيل الدكتورة الحاجة ثناء هاشم الخزندار

وكيل وزارة الشؤون الإجتماعية سابقاً.
24 ديسمبر 2019 - 19:28
لواء ركن / عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

المناضلة/ ثناء الشيخ هاشم نعمان الخزندار من مواليد مدينة غزة عام ١٩٥٨م تربت وترعرعت في كنف أسرة مناضلة متدينة محافظة على العادات والتقاليد الإسلامية كيف لا ووالدها المرحوم الشيخ/ هاشم نعمان الخزندار هو مفتي غزة الأسبق، أنهت دراستها الأساسيةوالإعدادية والثانوية في
مدارس قطاع غرة والتحقت للدراسة الجامعية في مصر بجامعة القاهرة عام ١٩٧٧ م حيث حصلت على بكالوريوس خدمة إجتماعية عام ١٩٨١م.
عملت في إدارة الشؤون الإجتماعية عام ١٩٨١م واستمرت في عملها بعد قدوم السلطة الوطنية الفلسطينية إلى ارض الوطن وحتى تقاعدهاعن العمل.
التحقت الحاجة/ ثناء الخزندار بتنظيم حركة فتح عام ١٩٨٠ م خلال دراستها في مصر وعملت في اتحاد الطلبة الفلسطينين.
حصلت الحاجة/ ثناء الخزندار على درجة الماجستير من جامعة عين شمس بالقاهرة تخصص صحة نفسية عام ١٩٩٩م كذلك حصلت على درجة الدكتوراة من معهد البحوث والدراسات التابع لجامعة الدول العربية بالقاهرة تخصص صحة نفسية عام ٢٠٠٥م.
الحاجة الدكتورة/ ثناء الخزندار هي نائب امين سر المكتب الحركي المركزي للأخصائين الإجتماعين.
كانت تقدم المساعدات للأسر الفقيرة ومساعدة المحتاجين.
الدكتورة / ثناء الخزندار المرأه الخلوقة المؤدبة لم تقصر بحياتها، حيث شكلت نموذجاً للمرأة الفلسطينية يحتذي به.
الدكتورة/ ثناء الخزندار نموذج للمرأة الحقيقة، امرأة مشرقة يشع من وجهها النور، سيدة مثقفة ومؤثرة، واعية، ومنتمية ومسكونة بهموم شعبها، هادئة جداً وصاحبة رؤية ثاقبة.
لقد كرست جهدها وعرقها وفكرها منذ نعومة اظافرها دفاعاً عن شعبنا وحقوقة الوطنية الثابتة والغير قابلة للتصرف في العودة وتقرير المصيروبناء الدولة
الفلسطينيه المستقلة على أرض الوطن وعاصمتها القدس الشريف بقيادة الممثل الشرعي والوحيد منظمة التحرير الفلسطينية.
الدورات التى شاركت فيها الدكتورة/ ثناء الخزندار:
شاركت في العديد من الدورات لتطوير الأداء الوظيفي داخل الوطن وخارجها منها:
• دورات في أختيار وتشخيص قدرات المعاقين المهنية داخل الخط الأخضر عام ١٩٨٢-١٩٨٣.
• دورات في إرشاد وتأهيل المكفوفين O,M في بيت لحم جميعة C.B.M الألمانية.
• دورة في مكافحة المخدرات والإرشاد من الجامعة العبرية ١٩٩٣-١٩٩٤.
• دورة في التأهيل المبني على المجتمع C.B.R في عمان ١٩٩٦.
• دورة في إدارة مراكز تأهيل المعوقين في اليابان ١٩٩٨.
• دورة في إعداد بطاقة المعوق في الأردن ١٩٩٩
• دورة عن التقنيات الفنية للإعاقة البصرية في سوريا ١٩٩٩
• المشاركة في العديد من المؤتمرات العلمية والندوات.
• عضو اللجنة التحضيرية لإعداد القانون الفلسطيني للإعاقة وتفسيرة.
• التدريس في بعض الجامعات المحلية مثل جامعة الأقصى، القدس المفتوحة، والهلال الأحمر للمواد المتعلقة في إعداد الباحثين الاجتماعيين مثل سيكولوجية الكفيف. ورعاية وتأهيل الكفيف ، التأهيل الأجتماعي والمهني للمعاقين، رعاية اجتماعية إدارة مؤسسات اجتماعية، ميادين ممارسة الخدمة الاجتماعية ، خدمات محلية، أخلاقيات المهن.
• تدريب الطلاب الجدد على ممارسة اسس الخدمة الأجتماعية وتطبيقها في الميدان.
• تدريب بعض الكوادر في مجال البحث والارشاد في مقر وزارة الشؤون الاجتماعية.
• المشاركة في العديد من الندوات التلفزيونية والاذاعية حول مواضيع مختلفة منها الزواج المبكر ، زواج الأقارب، مشاكل الأسرة الممتدة،المشاكل لأسرية، سن اليأس، التدخين ومخاطرة، مكافحة المخدرات ، الخوف والقلق لدى الأطفال في ظل الأزمات.
• دورة حول دور الأنتماء الوطني الخامس لصنع القرار الفلسطيني لمدة شهريين- محافظة غزة.
• دورة في إعداد المشاريع التي عقدت بالتنسيق مع وزارة التخطيط.
• دورة في تحليل المشاريع التي عقدت بالتنسيق مع وزارة التخطيط.
• المشاركة في لجنة الأدهوك التابعة للمشروع الكندي بالوزارة.
• إعداد التقرير السنوي لوزارة الشؤون الاجتماعية.
• طرح دليل التوعية في المشاريع الصغيرة في ورشة العمل بالتنسيق مع اليونيفام.
• المشاركة ضمن فريق في وضع هيكلية وزارة الشؤون الاجتماعية.
• حضور دورة دراسية حول واقع الفقراء في العالم التي عقدت في واشنطن من ٢-١٢ / ٢٠٠٣.
• تمثيل وزارة الشؤون الأجتماعية في يوم اليتيم العربي في جامعة الدول العربية في جمهويه مصر العربية عام ٢٠٠٧.
• حضور ورشة عمل حول برنامج افقر الفقراء في المملكة الأردنية الهاشمية عام ٢٠٠٧
• عضو لجنة خلية الأزمة لوزارة الشؤون الأجتماعية.
نشاطات اخرى:
• عضو الاتحاد العام للمرأه الفلسطينية
• أمين سر المركز الفلسطيني لتطوير التربية الخاصة
• عضو جمعيه جايكا اليابانية.
• عضو جمعية التراث الفلسطيني
• عضو جمعية عمومية بنك الدم المركزي
• عضو مجلس معهد الأمل للأيتام
• عضو جمعية القدس للخدمات الأجتماعية
• عضو اللجنة الأكاديميه لكلية تنمية القدرات / الهلال الاحمر الفلسطيني.
لقد عاشت الدكتورة ثناء الخزندار مكافحة بشرف وعزة وكرامة نفس حاملة رسالة الحق، كانت تقدم المساعدات للأسر الفقيرة ومساعدةالمحتاجين حيث أفنت شبابها وقدمت كل ما بوسعها من جهد ومال لخدمة الغلابه والمعوزين وذهابها الى البيوت المستورة لسد إحتياجها سراومن مالها الخاص وما استطاعات الحصول عليه ممن وثق بأمانتها وتأكد انها تستطيع إيصاله لمستحقيه وهم كثر .
كان جهداً دون كلل او ملل حقاً أنتي سفيرة الفقراء والمساكين دون منازع ، كانت محبوبة من كل الناس وكل من ساعدته أسعدته ، جزاها الله كل خير وتقبل في عليين مع الشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا.
الدكتورة ثناء الخزندار من الأخوات العاملات بصمت دون دعايه او إعلام هيا انسانة خلوقه مؤدبه متواضعة تعمل بصمت.
تقاعدت الدكتورة ثناء الخزندار عام ٢٠١٨ بعد رحلة عطاء وعمل استمرت لأكثر من ٣٧ عاماً في وزارة الشؤون الاجتماعية.
الدكتورة ثناء الخزندار هي شقيقة الشهيد محمد نعمان والمرحوم بدر الدين و رجال الأعمال محسن / محمد المأمون / سامح والدكتور محمود
انتقلت الدكتورة ثناء الشيخ هاشم الخزندار إلى رحمة الله تعالى يوم الأحد الموافق ١٥/١٢/٢٠١٩ بعد صراع مع مرض سرطان القولون والذي انتشر إلى الكبد وبعد صراع مرير مع المرض وانتظار طويل لأكتر من ٣ أشهر للسماح لها بالسفر لمدينة القدس لتلقي العلاج مما ادى الي تدهور حالتها الصحية وأدى الى وفاتها.
هذا وتم تشيع جثمانها الطاهر في موكباً مهيب بعد صلاة الظهر من مسجد الأمين بغزة إلى مثواها الأخير.
رحم الله المناضلة الدكتورة ثناء الشيخ هاشم نعمان الخزندار وأسكنها فسيح جناتها هذا وقد نعت حركة فتح الهيئه القيادية العليا في المحافظات الجنوبية برئاسة الأخ أحمد حلس عضو اللجنة المركزية مفوض التعبئة و التنظيم حيث تقدم بعظيم التعزية والمواساة من عموم أبناءالشعب الفلسطيني وأل الخزندار الكرام الأحرار الأوفياء بوفاة الأخت المناضلة الوطنية الدكتورة ثناء الخزندار وكيل وزارة شؤون الأجتماعيةسابقاً والتي وافتها المنية بعد مشوار طويل من التضحية والعطاء وقام بتقديم واجب العزاء لال الخزندار مع أعضاء الهيئة القيادية وأمناء سرالأقاليم وأعضاء الأقليم وأمناء سر
واعضاء المناطق التنظيمية.

المناضلة/ ثناء الشيخ هاشم نعمان الخزندار من مواليد مدينة غزة عام ١٩٥٨م تربت وترعرعت في كنف أسرة مناضلة متدينة محافظة على العادات والتقاليد الإسلامية كيف لا ووالدها المرحوم الشيخ/ هاشم نعمان الخزندار هو مفتي غزة الأسبق، أنهت دراستها الأساسيةوالإعدادية والثانوية في
مدارس قطاع غرة والتحقت للدراسة الجامعية في مصر بجامعة القاهرة عام ١٩٧٧ م حيث حصلت على بكالوريوس خدمة إجتماعية عام ١٩٨١م.
عملت في إدارة الشؤون الإجتماعية عام ١٩٨١م واستمرت في عملها بعد قدوم السلطة الوطنية الفلسطينية إلى ارض الوطن وحتى تقاعدهاعن العمل.
التحقت الحاجة/ ثناء الخزندار بتنظيم حركة فتح عام ١٩٨٠ م خلال دراستها في مصر وعملت في اتحاد الطلبة الفلسطينين.
حصلت الحاجة/ ثناء الخزندار على درجة الماجستير من جامعة عين شمس بالقاهرة تخصص صحة نفسية عام ١٩٩٩م كذلك حصلت على درجة الدكتوراة من معهد البحوث والدراسات التابع لجامعة الدول العربية بالقاهرة تخصص صحة نفسية عام ٢٠٠٥م.
الحاجة الدكتورة/ ثناء الخزندار هي نائب امين سر المكتب الحركي المركزي للأخصائين الإجتماعين.
كانت تقدم المساعدات للأسر الفقيرة ومساعدة المحتاجين.
الدكتورة / ثناء الخزندار المرأه الخلوقة المؤدبة لم تقصر بحياتها، حيث شكلت نموذجاً للمرأة الفلسطينية يحتذي به.
الدكتورة/ ثناء الخزندار نموذج للمرأة الحقيقة، امرأة مشرقة يشع من وجهها النور، سيدة مثقفة ومؤثرة، واعية، ومنتمية ومسكونة بهموم شعبها، هادئة جداً وصاحبة رؤية ثاقبة.
لقد كرست جهدها وعرقها وفكرها منذ نعومة اظافرها دفاعاً عن شعبنا وحقوقة الوطنية الثابتة والغير قابلة للتصرف في العودة وتقرير المصيروبناء الدولة
الفلسطينيه المستقلة على أرض الوطن وعاصمتها القدس الشريف بقيادة الممثل الشرعي والوحيد منظمة التحرير الفلسطينية.
الدورات التى شاركت فيها الدكتورة/ ثناء الخزندار:
شاركت في العديد من الدورات لتطوير الأداء الوظيفي داخل الوطن وخارجها منها:
• دورات في أختيار وتشخيص قدرات المعاقين المهنية داخل الخط الأخضر عام ١٩٨٢-١٩٨٣.
• دورات في إرشاد وتأهيل المكفوفين O,M في بيت لحم جميعة C.B.M الألمانية.
• دورة في مكافحة المخدرات والإرشاد من الجامعة العبرية ١٩٩٣-١٩٩٤.
• دورة في التأهيل المبني على المجتمع C.B.R في عمان ١٩٩٦.
• دورة في إدارة مراكز تأهيل المعوقين في اليابان ١٩٩٨.
• دورة في إعداد بطاقة المعوق في الأردن ١٩٩٩
• دورة عن التقنيات الفنية للإعاقة البصرية في سوريا ١٩٩٩
• المشاركة في العديد من المؤتمرات العلمية والندوات.
• عضو اللجنة التحضيرية لإعداد القانون الفلسطيني للإعاقة وتفسيرة.
• التدريس في بعض الجامعات المحلية مثل جامعة الأقصى، القدس المفتوحة، والهلال الأحمر للمواد المتعلقة في إعداد الباحثين الاجتماعيين مثل سيكولوجية الكفيف. ورعاية وتأهيل الكفيف ، التأهيل الأجتماعي والمهني للمعاقين، رعاية اجتماعية إدارة مؤسسات اجتماعية، ميادين ممارسة الخدمة الاجتماعية ، خدمات محلية، أخلاقيات المهن.
• تدريب الطلاب الجدد على ممارسة اسس الخدمة الأجتماعية وتطبيقها في الميدان.
• تدريب بعض الكوادر في مجال البحث والارشاد في مقر وزارة الشؤون الاجتماعية.
• المشاركة في العديد من الندوات التلفزيونية والاذاعية حول مواضيع مختلفة منها الزواج المبكر ، زواج الأقارب، مشاكل الأسرة الممتدة،المشاكل لأسرية، سن اليأس، التدخين ومخاطرة، مكافحة المخدرات ، الخوف والقلق لدى الأطفال في ظل الأزمات.
• دورة حول دور الأنتماء الوطني الخامس لصنع القرار الفلسطيني لمدة شهريين- محافظة غزة.
• دورة في إعداد المشاريع التي عقدت بالتنسيق مع وزارة التخطيط.
• دورة في تحليل المشاريع التي عقدت بالتنسيق مع وزارة التخطيط.
• المشاركة في لجنة الأدهوك التابعة للمشروع الكندي بالوزارة.
• إعداد التقرير السنوي لوزارة الشؤون الاجتماعية.
• طرح دليل التوعية في المشاريع الصغيرة في ورشة العمل بالتنسيق مع اليونيفام.
• المشاركة ضمن فريق في وضع هيكلية وزارة الشؤون الاجتماعية.
• حضور دورة دراسية حول واقع الفقراء في العالم التي عقدت في واشنطن من ٢-١٢ / ٢٠٠٣.
• تمثيل وزارة الشؤون الأجتماعية في يوم اليتيم العربي في جامعة الدول العربية في جمهويه مصر العربية عام ٢٠٠٧.
• حضور ورشة عمل حول برنامج افقر الفقراء في المملكة الأردنية الهاشمية عام ٢٠٠٧
• عضو لجنة خلية الأزمة لوزارة الشؤون الأجتماعية.
نشاطات اخرى:
• عضو الاتحاد العام للمرأه الفلسطينية
• أمين سر المركز الفلسطيني لتطوير التربية الخاصة
• عضو جمعيه جايكا اليابانية.
• عضو جمعية التراث الفلسطيني
• عضو جمعية عمومية بنك الدم المركزي
• عضو مجلس معهد الأمل للأيتام
• عضو جمعية القدس للخدمات الأجتماعية
• عضو اللجنة الأكاديميه لكلية تنمية القدرات / الهلال الاحمر الفلسطيني.
لقد عاشت الدكتورة ثناء الخزندار مكافحة بشرف وعزة وكرامة نفس حاملة رسالة الحق، كانت تقدم المساعدات للأسر الفقيرة ومساعدةالمحتاجين حيث أفنت شبابها وقدمت كل ما بوسعها من جهد ومال لخدمة الغلابه والمعوزين وذهابها الى البيوت المستورة لسد إحتياجها سراومن مالها الخاص وما استطاعات الحصول عليه ممن وثق بأمانتها وتأكد انها تستطيع إيصاله لمستحقيه وهم كثر .
كان جهداً دون كلل او ملل حقاً أنتي سفيرة الفقراء والمساكين دون منازع ، كانت محبوبة من كل الناس وكل من ساعدته أسعدته ، جزاها الله كل خير وتقبل في عليين مع الشهداء والصالحين وحسن اولئك رفيقا.
الدكتورة ثناء الخزندار من الأخوات العاملات بصمت دون دعايه او إعلام هيا انسانة خلوقه مؤدبه متواضعة تعمل بصمت.
تقاعدت الدكتورة ثناء الخزندار عام ٢٠١٨ بعد رحلة عطاء وعمل استمرت لأكثر من ٣٧ عاماً في وزارة الشؤون الاجتماعية.
الدكتورة ثناء الخزندار هي شقيقة الشهيد محمد نعمان والمرحوم بدر الدين و رجال الأعمال محسن / محمد المأمون / سامح والدكتور محمود
انتقلت الدكتورة ثناء الشيخ هاشم الخزندار إلى رحمة الله تعالى يوم الأحد الموافق ١٥/١٢/٢٠١٩ بعد صراع مع مرض سرطان القولون والذي انتشر إلى الكبد وبعد صراع مرير مع المرض وانتظار طويل لأكتر من ٣ أشهر للسماح لها بالسفر لمدينة القدس لتلقي العلاج مما ادى الي تدهور حالتها الصحية وأدى الى وفاتها.
هذا وتم تشيع جثمانها الطاهر في موكباً مهيب بعد صلاة الظهر من مسجد الأمين بغزة إلى مثواها الأخير.
رحم الله المناضلة الدكتورة ثناء الشيخ هاشم نعمان الخزندار وأسكنها فسيح جناتها هذا وقد نعت حركة فتح الهيئه القيادية العليا في المحافظات الجنوبية برئاسة الأخ أحمد حلس عضو اللجنة المركزية مفوض التعبئة و التنظيم حيث تقدم بعظيم التعزية والمواساة من عموم أبناءالشعب الفلسطيني وأل الخزندار الكرام الأحرار الأوفياء بوفاة الأخت المناضلة الوطنية الدكتورة ثناء الخزندار وكيل وزارة شؤون الأجتماعيةسابقاً والتي وافتها المنية بعد مشوار طويل من التضحية والعطاء وقام بتقديم واجب العزاء لال الخزندار مع أعضاء الهيئة القيادية وأمناء سرالأقاليم وأعضاء الأقليم وأمناء سر
واعضاء المناطق التنظيمية.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29

الرئيس ياسر عرفات يؤدى القسم كأول رئيس منتخب للشعب الفلسطيني

اقرأ المزيد