ماكرون يدعو إلى مفاوضات حاسمة تسمح للفلسطينيين تحصيل حقوقهم بشكل نهائيفتـــح البنتاغون يتعهد بالحفاظ على تفوق إسرائيل العسكري في الشرق الأوسطفتـــح اغلاق مدرستين للإناث في بيت لحم بسبب كورونافتـــح انخفاض آخر على درجات الحرارة لتصبح حول معدلهافتـــح السعودية تسمح بأداء مناسك العمرة اعتبارا من 4 أكتوبر المقبل تدريجيافتـــح الصين تتهم ترمب بنشر "فيروس سياسي" داخل الأمم المتحدةفتـــح الرئيسان التركي والكوبي يؤكدان رفضهما للخطوات الإسرائيلية ودعم إقامة الدولة الفلسطينيةفتـــح أمير قطر: أي ترتيبات لا تستند إلى قرارات الشرعية الدولية لا تحقق السلام ولو سميت سلامافتـــح الرئيس التونسي: حق الشعب الفلسطيني في أرضه لم يجد طريقه إلى التطبيق في عهد الأمم المتحدةفتـــح "الخارجية": لا وفيات جديدة بـ"كورونا" في صفوف جالياتنا لليوم السابع على التواليفتـــح العاهل الأردني: السبيل الوحيد لإنهاء الصراع مبني على حل الدولتين وفقا للقانون الدوليفتـــح الأردن يسجل رقما جديدا في الإصابات بفيروس كورونافتـــح توقيع اتفاقية دعم ألماني متعدد القطاعات بقيمة 56 مليون يوروفتـــح أبو ردينة: خطاب الرئيس أمام الجمعية العامة سيحدد الخطوات الفلسطينية لمواجهة ما تتعرض له القضية الفلسطينيةفتـــح الكيلة: الاحتلال تسبب بإتلاف 100 ألف مسحة خاصة بـ "كورونا"فتـــح "الصحة العالمية": 200 لقاح ضد "كورونا" تحت التجربة وعلينا الاستعداد للجائحة المقبلةفتـــح المالية: لا جديد بشأن المقاصة والرواتبفتـــح المالكي: فلسطين قررت التخلي عن حقها في ترؤس مجلس الجامعة العربية بدورته الحاليةفتـــح لافروف: تأجيل إسرائيل تطبيق الضم ليس حلا للمشكلة وهي لا تزال قائمةفتـــح الكويت تؤكد على موقفها الرافض للتطبيع مع إسرائيلفتـــح

القواسمي: إسرائيل تمارس أبشع سياسات التطهير العرقي بغطاء إدارة ترامب

21 نوفمبر 2019 - 09:22
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام - قالت حركة فتح إن الشعب الفلسطيني يتعرض لأبشع سياسات التطهير العرقي وتعميق نظام الابارتهايد العنصري، من قبل الاحتلال الاسرائيلي، وبغطاء كامل من إدارة ترامب، التي خرقت بقراراتها الظالمة كافة القوانين والمواثيق الدولية وحقوق الإنسان.

وأكد عضو المجلس الثوري، المتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمي، إن إقدام سلطات الاحتلال على إغلاق المؤسسات الفلسطينية في القدس، وتسريع وتيرة هدم البيوت والاستيلاء على الأراضي لصالح المشروع الاستيطاني، ما هو إلا ثمرة العنصرية اليمينية الاسرائيلية، والقرارات الصادرة من قبل إدارة ترامب، والتي تستهدف الهوية الوطنية والوجود الفلسطيني فوق أرضه.

وشدد على أن حركة فتح والشعب الفلسطيني سيتصدون لكل المؤامرات المحدقة بقضيتنا وشعبنا، وأننا لن نستسلم او نقبل بسياسة الأمر الواقع مطلقا، وأن إغلاق المؤسسات الفلسطينية في القدس وأراضي الـ48 لن يغير هوية الأرض والشعب والوجود الفلسطيني أبدا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر