ماكرون يدعو إلى مفاوضات حاسمة تسمح للفلسطينيين تحصيل حقوقهم بشكل نهائيفتـــح البنتاغون يتعهد بالحفاظ على تفوق إسرائيل العسكري في الشرق الأوسطفتـــح اغلاق مدرستين للإناث في بيت لحم بسبب كورونافتـــح انخفاض آخر على درجات الحرارة لتصبح حول معدلهافتـــح السعودية تسمح بأداء مناسك العمرة اعتبارا من 4 أكتوبر المقبل تدريجيافتـــح الصين تتهم ترمب بنشر "فيروس سياسي" داخل الأمم المتحدةفتـــح الرئيسان التركي والكوبي يؤكدان رفضهما للخطوات الإسرائيلية ودعم إقامة الدولة الفلسطينيةفتـــح أمير قطر: أي ترتيبات لا تستند إلى قرارات الشرعية الدولية لا تحقق السلام ولو سميت سلامافتـــح الرئيس التونسي: حق الشعب الفلسطيني في أرضه لم يجد طريقه إلى التطبيق في عهد الأمم المتحدةفتـــح "الخارجية": لا وفيات جديدة بـ"كورونا" في صفوف جالياتنا لليوم السابع على التواليفتـــح العاهل الأردني: السبيل الوحيد لإنهاء الصراع مبني على حل الدولتين وفقا للقانون الدوليفتـــح الأردن يسجل رقما جديدا في الإصابات بفيروس كورونافتـــح توقيع اتفاقية دعم ألماني متعدد القطاعات بقيمة 56 مليون يوروفتـــح أبو ردينة: خطاب الرئيس أمام الجمعية العامة سيحدد الخطوات الفلسطينية لمواجهة ما تتعرض له القضية الفلسطينيةفتـــح الكيلة: الاحتلال تسبب بإتلاف 100 ألف مسحة خاصة بـ "كورونا"فتـــح "الصحة العالمية": 200 لقاح ضد "كورونا" تحت التجربة وعلينا الاستعداد للجائحة المقبلةفتـــح المالية: لا جديد بشأن المقاصة والرواتبفتـــح المالكي: فلسطين قررت التخلي عن حقها في ترؤس مجلس الجامعة العربية بدورته الحاليةفتـــح لافروف: تأجيل إسرائيل تطبيق الضم ليس حلا للمشكلة وهي لا تزال قائمةفتـــح الكويت تؤكد على موقفها الرافض للتطبيع مع إسرائيلفتـــح

نتنياهو يدور في الهواء انفعالا واشتعالا

14 سبتمبر 2019 - 07:15
د. رمضان بركة
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

الله يرحم الحجه حمده التي كانت متخصصة في علاج الخوفة للأطفال في حارتنا  ،تذكرتها بالأمس وانا أنظر الى وجه الارهابي نتنياهو وهو في حالة من الخوف والهستيريا ، رغم انه قبل حادثة اطلاق ( الصواريخ الغير وطنية( حسب تعبير التائهون كان نتنياهو يفرعن في الخطابة والتهديد والوعيد في ضم المزيد من اراضي الضفة الغربية وغور الاردن لدولته الطارئة على الجغرافيا والتاريخ…..وللموضوعية نتنياهو فنان في ممارسة الكذب والخداع والارهاب الفكري والتحوير والتزوير ولديه مهارات خاصة في ممارسة الحرب النفسية ضد الانسانية وضد أصحاب الحق التاريخي والمقدس في فلسطين، واستطاع ان يكبل الادارة الامريكية اليمينية بهلاوسه التلمودية الوهمية وكل سلوك يصدر عنه تتلقفه ادارة ترامب الصهيوامريكية بالتهليل والترحيب والثناء وتصدر له الفرامات التي يشتهيها ورسول هذه الادارة المستوطن السفير ديفيد فريدمان وهو حاليا يسابق الزمن لاقامة هيكل سليمان المزعوم مكان المسجد الاقصى وشاهدناه وهو يحفر الأنفاق لتزوير وتشويه التاريخ المقدس في القدس ويعمل مستشار بإخلاص لتحقيق مأرب اليهود الدينية ...ولنتنياهو المحترف في التضليل الإعلامي انجازات في اقتحام الإقليم العربي مستغلا حالة الفوضى والفرقة لتسجيل نقاط لصالحه بما يسمى ( التطبيع المجاني مع العرب صور أكشن ) ويسجل له ببراعة بعد الحرب على غزة المنكوبة بالانغلاق والعتمة ان يسوق كمية من السلاح الإسرائيلي المدعوم امريكيا بعد ان جربه على المدنيين العزل ووقع عقود للتسويق بالمليارات مع أذربيجان  وجورجيا وأوكرانيا  وتركيا وربما وقع عقود سريه مع دول عربية لبيعها السلاح النوعي لقتل شعوبها....ولكن له قضية شراء الغواصات من المانيا والمتورط في فسادها وايضا تورطه في تجيير وشراء الاعلام وسيلته المفضلة لصالحه وبطرق غير مشروعة  وغيرها من قضايا الفساد التي يعيش قلقها ، وحاليا نتنياهو مصاب باضطراب معمق ويعيش الأرق بتفاصيله المرة ، عينه على كرسي  رئاسة الوزراء للحماية والحصانة وعينه الاخرى تعيش في ظلام السجن الذي ينظره .......ومما لا شك فيه بأن أغلبية المجتمع الإسرائيلي يؤيد اليمين ويحلم بهلاوس أرض الميعاد واقامة هيكل سليمان والسيطرة على الأغيار  وفي المقابل هناك وقائع على الارض تشير الى ازمات سياسية معمقة ومركبة تنتظر اسرائيل داخليا…… ولكن ما هو المطلوب فلسطينيا....؟ بإيجاز وحدة حال ووحدة قرار ومغادرة واقع الانهزام الذي صنعناه لأنفسنا ، نحتاج الى قرار فعال يرسل رسالتنا الموضوعية ذات الحق الواضح  وضوح الشمس للعالم الظالم، ارادتنا الفولاذية وضعفنا المادي أقوي من اجرام اسرائيل ولكن بوحدتنا يا ربي من يعقل...؟
تحت المجهر :- تصريحات ( ضابط الاتصال المكلف الباشا العمادي ) درس عله يفيد المتمسكين بوهم حكم غزة بالنار والحديد .....ولا خيار لأحد اي كان الا الارادة الشعبية الحرة، ارحمونا نحن شعب يبحث عن وطن مسروق من قبل غرباء الدين واللغة والجينات واستطاعوا صناعة بعض المعجزات.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر