عريقات: التلويح بخصم أموال من المقاصة والمس بحياة الرئيس يهدف لتدمير السلطة الوطنيةفتـــح الأمم المتحدة: الأطفال يواجهون خطرا محدقا بسبب التغيّر المناخي وسوء التغذيةفتـــح اللجنة الشعبية للاجئين بـ "الشاطئ" تكرم الطلبة المتفوقين على مستوى محافظة غزةفتـــح الاحتلال يعتقل مواطنا ويغلق مخبزا في البلدة القديمة بالقدسفتـــح وزارة الزراعة الأردنية تعلن حالة الطوارئ القصوى لمكافحة الجرادفتـــح قوات الاحتلال تعتقل مدير التربية والتعليم في قلقيليةفتـــح الاحتلال يقتحم دير نظام ويشدد من اجراءاتها التعسفيةفتـــح غرق 14 مهاجراً قبالة الساحل الأطلسي للمغربفتـــح 74 ألف مصاب... ارتفاع وفيات كورونا في الصين إلى 2000فتـــح الاحتلال يعتقل شابين من مخيم الدهيشة جنوب بيت لحمفتـــح وفاة فتى متأثرا بجروحه باطلاق مسلحين النار في بلدة قباطيةفتـــح حالة الطقسفتـــح البحرين: "أيام القدس الثقافية" تأكيد على عروبة وإسلامية المدينة المقدسةفتـــح الرجوب: إطلاق مسلحين النار في قباطية أدى لحدوث فوضى ووقوع إصاباتفتـــح تحرك فلسطيني قانوني ضد شركة "أمازون" الأميركيةفتـــح عريقات يدعو دولا أوروبية و6 شركات أميركية وتايلاند بالانسحاب فورا من العمل في المستوطناتفتـــح "التعليم العالي" تعلن عن توفر منح دراسية في ماليزيا وبولندافتـــح زكي: صفقة القرن تمثل خرقا للقانون الدولي ويجب التصدي لها من الجميعفتـــح د. ابو هولي يلتقي وفد هيئة المتقاعدين العسكريين في محافظة الوسطىفتـــح فلسطين تحصل على عضو مراقب في الحلف التعاوني الدوليفتـــح

التصدي لظاهرة هندوراس

01 سبتمبر 2019 - 08:41
باسم برهوم
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

عندما فشل ترامب بإقناع اي دولة ذات وزن وتأثير وتحترم سيادتها وقرارها الوطني لتنضم له في انتهاك القانون الدولي، عبر الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، بدأ هو ونتنياهو البحث عن دول مفلسة ومن الدرجة الرابعة ليستغل فقرها ويجبرها على فعل الخطيئة. هندوراس التي تفتتح مكتبا دبلوماسيا تجاريا لها في القدس هي واحدة من هذه الدول.
ولكي نعرف طبيعة الصفقة الرخيصة، التي بدأ الثلاثي ترامب ونتنياهو ورئيس هندوراس هيرناديز طبخها منذ مطلع هذا العام، فإن سارة نتنياهو هي من أعلن عن اكتمالها قبل ايام، فهذه الصفقة الفاسدة كفساد صانعيها، هدف توقيت اعلانها الان هو تقديم الدعم من ترامب لنتنياهو في الانتخابات الاسرائيلية القادمة في 17 من الشهر الجاري.
وبغض النظر عن توقيت الاعلان وأطرافه الفاسدين فان علينا ان نلاحظ خطورته على قضية القدس والقضية الفلسطينية عموما، فهناك دول عديدة كهندوراس يمكن ان يقوم ترامب بجلبها واحدة بعد الأخرى للاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. من هنا علينا نحن الفلسطينيين والعرب وضع قائمة بهذه الدول المحتملة، ومحاولة العمل معها، لثنيها عن الرضوخ لمشيئة ترامب، واطلاعها ان مثل هذا الاعتراف هو انتهاك سافر للقانون الدولي، وقرارات الشرعية الدولية، والاتفاقات الثنائية الموقعة، وان عواقبه وخيمة على هذه الدول ذاتها، وعلى مجمل العلاقات الدولية، والشرح لها عن مخاطر المس بواقع القدس ومقدساتها على السلم العالمي.
ما تريده اسرائيل من ظاهرة هندوراس، هو التسلل للدول الاهم والدول الكبرى، عبر الدول الهامشية اولا، فمتى أصبح الموضوع واقعا معمولا به ومن دون اية ردات فعل جدية من العرب، فإن التسلل سيحقق أهدافه فقرار هندوراس الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل يجب الا يواجه ببيانات ادانة واستنكار، وانما بفعل، وفي مثل هذه الحالة وقف كل التعاملات الاقتصادية مع هذا البلد.
لقد امسك ترامب باليد الضعيفة لهندوراس الفقر والمهاجرين من هذا البلد والذي هدد ترامب قبل عام بإبعادهم من الولايات المتحدة، هناك عشرات الآلاف الذين يأتون من هندوراس الى اميركا عبر المكسيك. لقد قايض ترامب الهجرة والفقر بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل..فهل هناك مقايض اكثر خسة من ذلك، ان يقايض رئيس دولة عظمى فقر دولة بأرض وحق شعب آخر.
وعلى الشعب في هندوراس ان يدرك ان رئيسه المستسلم لترامب انما يرتكب جريمة حرب لأنه ينتهك بشكل سافر للقانون الدولي ومن هنا جاء الموقف الفلسطيني بتقديم شكوى لمحكمة الجنايات الدولية ضد حكومة هندوراس، المتورطة بانتهاك القانون الدولي.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2020
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29

الرئيس ياسر عرفات يؤدى القسم كأول رئيس منتخب للشعب الفلسطيني

اقرأ المزيد