منظمة التحرير تطالب بحماية دولية: إدارة ترمب والصمت الدولي مسؤولان عن جرائم الاحتلالفتـــح الرئيس يجدد التأكيد على رفض "صفقة العصر" وعدم قبولنا استلام الاموال منقوصةفتـــح بدء اجتماعات المجلس الثوري لحركة فتح في دورته السادسةفتـــح كلمة هامة للرئيس بافتتاح أعمال المجلس الثوري برام الله مساء اليومفتـــح نقابة الصحفيين تجدد رفضها لقاء مسؤولين في ادارة ترمبفتـــح الخارجية: شعبنا يصنع مستقبله بيده وغرينبلات وخطته إلى زوالفتـــح عريقات ينفي أكذوبة عزلة فلسطين دوليافتـــح د. ابو هولي : دائرة شؤون اللاجئين تبدأ بإجراءات تنفيذ مشروع حيوي لصالح مخيم عقبة جبرفتـــح حركة "فتح" تهنئ طلبة الثانوية العامة ( الانجاز ) الناجحينفتـــح أبو هولي: قضية اللاجئين تتصدر أعمال مؤتمر المشرفين على شؤون الفلسطينيينفتـــح حركة فتح تنعي المناضل اللواء/ جمال كايدفتـــح ذكرى الشهيد القائد وليد أحمد نمر نصر الحسن/ أبو علي إيادفتـــح اللجنة الشعبية للاجئين تناقش قضايا اللاجئين مع مسؤولي الأونروا برفحفتـــح د. ابو هولي يطالب الدولة اللبنانية باستثناء اللاجئين الفلسطينيين من قرار مكافحة اليد العاملة غير الشرعية في لبنانفتـــح فتح تخرج دورة تدريبية في اعداد مدربين متخصصين في ادارة العمليات الانتخابيةفتـــح أبو هولي: ملف اللاجئين وتجديد تفويضها على طاولة اجتماعات مؤتمر المشرفينفتـــح "استشاري فتح" يختتم دورته العادية الثانيةفتـــح الرئيس يقلد الشاعر مروان مخول وسام الثقافة والعلوم والفنونفتـــح الإعلان عن تسعيرة الحج لموسم 1440هــ 2019م لحجاج غزةفتـــح الخارجية والمغتربين تحذر من خطورة تصريحات غرينبلات الهادفة لفرض مفاهيم جديدة للصراعفتـــح

فتح: التصدي لصفقة العار بحاجة لأفعال لا أقوال

22 إبريل 2019 - 11:14
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله - مفوضية الإعلام - أكد عضو المجلس الثوري، المتحدث باسم حركة فتح أسامه القواسمي، أن التصدي لصفقة العار وانجاز الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام بحاجة الى أفعال حقيقية على الأرض، لا أقوال وبيانات مخالفة لما يجري.

وأضاف القواسمي في بيان صحفي، اليوم الاثنين، "الوضع خطير للغاية، وهو بحاجة لرص الصفوف وتغليب مصلحة الوطن على المصلحة الحزبية، والارتقاء إلى مستوى الخطر الداهم لقضيتنا وشعبنا وقدسنا، ومجابهة صفقة العار يكون فقط، من خلال الرفض الحقيقي والفعلي لكافة مشاريع روابط القرى الاسرائيلية  المشبوهة التي تسعى لتكريس الانقسام وفصل قطاع غزة عن الوطن".

وشدد على أن انهاء الانقسام، يكون على قاعدة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه في القاهرة، واجراء الانتخابات البرلمانية، وأن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا، والرفض الفعلي للفخ الاسرائيلي حول التهدئة طويلة الأمد مقابل مساعدات انسانية في غزة، وتطبيق ذلك هو الرد الرافض  الفعلي والحقيقي لصفقة العار.

وحول موقف حركة فتح من الحوار مع حماس والجهاد، قال القواسمي: إن الوقت الآن للتنفيذ وإنهاء الانقسام  وليس للحوار والمفاوضات، وأنه لا يوجد شيء لم نتحاور ونتفق عليه مع حماس خلال 12 عاما تم تلخيصها مؤخرا بما سميناه اتفاق القاهرة أكتوبر 2017، والذهاب لمفاوضات وحوارات جديدة هو خداع لأنفسنا وشعبنا، مستهجنا موقف الجهاد الاسلامي الأخير حول هذا الموضوع.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يوليو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر