العاهل الأردني: القدس ومستقبل فلسطين خط أحمر.. ولا للتوطين والوطن البديلفتـــح الاحتلال يجدد غاراته الحربية على غزةفتـــح منصور: ندعو مجلس الأمن للتحقق من الأوضاع في فلسطين لتحديد المسؤول عن العنف والتحريضفتـــح معاريف: نتنياهو يحافظ على حماس لأنه يرى في السلطة الوطنية العدو الاستراتيجي والحقيقيفتـــح عشراوي: العدوان المتواصل على شعبنا في قطاع غزة يتطلب تحركا دوليا جادّا وعاجلاًفتـــح الصحة توقف التحويلات الى إسرائيل: سنتكفل بإيجاد البدائلفتـــح أبو الغيط: الدول التي تنقل سفاراتها للقدس تُغامر بعلاقاتها مع العالم العربيفتـــح إصابة شاب برصاص الاحتلال شرق مخيم البريجفتـــح عريقات: القيادة مع كل جهد يبذل لتحقيق التهدئة وآن الأوان لحماس أن تنهي الانقسامفتـــح الحساينة: هدم 30 وحدة سكنية وتضرر 500 جزئيا في العدوان الأخير على غزةفتـــح الحكومة: بدء العمل بالتوقيت الصيفي اعتبارا من الجمعةفتـــح أبو بكر: الوضع الصحي لأسرى النقب جيد باستثناء أسيرين حالتهما خطيرةفتـــح منصور: ما يحدث في غزة عدوان من قبل سلطة الاحتلال وترهيب للمواطنينفتـــح الحكومة تدين عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزة وتعتبره استمرارا لحرب مفتوحةفتـــح جهود مصرية وأممية تنجح بوقف التصعيد العسكري الإسرائيلي في غزةفتـــح 4 إصابات في سلسلة غارات إسرائيلية شمال القطاعفتـــح السلمي يحذر من نتائج قرار ترمب الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتلفتـــح سلطة النقد تعلن تعليق دوام المصارف يوم غد في قطاع غزةفتـــح اصابة طفلين في قصف اسرائيلي لمبنى سكني بحي الرمالفتـــح اصابة مواطن بقصف اسرائيلي شرق مدينة غزةفتـــح

فتح ونداء الوحدة دائما

30 ديسمبر 2018 - 19:49
محمود ابو الهيجاء
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

 على مشارف الذكرى الرابعة والخمسين لانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة، انطلاقة حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" لا نرى حديثا أنسب وأجمل من حديث الوحدة الوطنية، الوحدة التي طالما قالت "فتح" إنها وحدة النضال في ساحات النضال، محصنة بأطرها الشرعية، وقرارها الوطني المستقل، فلا وصاية ولا تبعية ولا احتواء، وهذه هي عناوين الارادة الوطنية التي جسدتها فتح بانطلاقتها المجيدة.
والوحدة الوطنية اليوم وأمام التحديات المصيرية التي نواجه، لم تعد هي وحدة فصائل العمل الوطني فحسب، وإنما وحدة كل القوى الاجتماعية في إطار تعزيز الخيار الديمقراطي، باعتباره الطريق الوحيدة للنظام السياسي والحكم الرشيد، واعتبار صندوق الاقتراع صندوق الوحدة الامثل المعبر عن ارادة الشعب، الذي من شأنه وقف مغامرات التجريب الحزبية، المحمولة على شعارات بلاغية فحسب، والأخطر المحمولة على تمويلات خارجية، ولغايات غير وطنية، وحتى لا يكون هناك اي مجال للشرذمة والفرقة والانقسام. 
صندوق الاقتراع، صندوق وحدة لتعظيم مسيرة النضال الوطني في دروب الحرية، والمضي قدما بالمشروع الوطني التحرري، لتحقيق اهدافه العادلة، بدحر الاحتلال الاسرائيلي، واقامة دولة فلسطين المستقلة، بعاصمتها القدس الشرقية، وباقرار الحل العادل لقضية اللاجئين.
وصندوق الاقتراع، هو صندوق الشرعية، ولا يخشى هذا الصندوق سوى أصحاب البرامج الحزبية الضيقة، والأجندات الخارجية، وبوسعنا ان نؤكد اليوم والشرعية الوطنية، الدستورية والنضالية، تحرس هذا الصندوق، وتدعو اليه امتثالا لقرار القضاء الدستوري الذي افتى بحل المجلس التشريعي المعطل، للخروج من عتمة الانقسام البغيض واجهاض مخاطره المدمرة، بوسعنا ان نؤكد ان الشرعية بقيادتها الحكيمة، وديمقراطية زعيمها الرئيس ابو مازن، إنما تمنح الوحدة الوطنية منظورا جديدا بعيدا عن الشعارات الحزبية وغاياتها الاستهلاكية، منظورا يكرس الخيار الديمقراطي للتعبير عن ارادة الشعب الذي هو مصدر كل السلطات.
على مشارف الذكرى لا نسمع غير نداء الوحدة، وهو اليوم ينطلق من القدس درة التاج الفلسطيني، وايقونة الثبات النضالي على المبادئ الوطنية، ونسمعه من قطاع غزة المكلوم وهو يحرض على ضرورة إنهاء الانقسام البغيض الذي ما زال يخلف مرارات وعذابات لأهلنا هناك طالت ولابد ان تنتهي، ونسمع نداء الوحدة هنا في ساحات المقاومة الشعبية السلمية، في مختلف نقاط التماس مع الاحتلال الاسرائيلي وضد حواجزه العسكرية المقيتة على حافات مدننا وقرانا وبلداتنا في المحافظات الشمالية، ونسمع نداء الوحدة نداء للشهداء البررة، وللأسرى الابطال، وللجرحى البواسل، ونسمعه بواقعية شديدة نواحا للمرأة الثكلى وهي تطلب الوحدة عزاء بمن فقدت من زوج واخ وأب وابن قضوا شهداء في مسيرة النضال الوطني، لا ينبغي لصوت ان يكون الان غير صوت الوحدة، ولا شيء غير الوحدة، وهذا ما تقوله لنا مشارف الذكرى الرابعة والخمسين لانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة، انطلاقة "فتح". 
 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • مارس
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر