أبو هولي: شعبنا استطاع المحافظة على تراثه وهويته من الضياعفتـــح العالول: إدخال الأموال إلى غزة عبر إسرائيل وأمريكا أحد حلقات صفقة القرنفتـــح عريقات: أمريكا قطعت كل مساعداتها ولن نسمح بتغيير المبادرة العربيةفتـــح ادعيس من القاهرة: وجود الاقصى مهدد ويجب ان نقف سوية لنصرتهفتـــح الحكومة تحذر من استمرار اعتداءات الاحتلال في القدسفتـــح د. ابو هولي القيادة الفلسطينية لن تقبل بالحلول التي تسقط حق العودةفتـــح قبيل الانتخابات: لائحة اتهام ضد نتنياهوفتـــح الاحتلال يفجر منزل عائلة الأسير الجريح خليل جبارين في بلدة يطافتـــح الزعارير: ترؤس فلسطين لمجموعة الـ 77 والصين إسناد دولي لحقوقنا المشروعةفتـــح هيئة الأسرى: الأسير أبو دياك فقد نصف وزنه ولا ينام من شدة الألمفتـــح مجدلاني: تسريبات إدارة ترمب هدفها إيجاد شركاء إقليميين وقطع الطريق أمام أية مبادرة دولية أخرىفتـــح فتح: الاشادة العالمية بحكمة الرئيس ورئاسته لمجموعة الـ77 والصين برهان على جدارة شعبنا بدولة كاملة العضويةفتـــح توغل محدود جنوب القطاع واستهداف للصيادين شمالافتـــح الحمد الله يتفقد غرفة العمليات المركزية للدفاع المدني في رام اللهفتـــح المالكي: بدء التحضيرات للتقرير الصفري ورئاسة قمة "بوينس ايرس"فتـــح الرئاسة: الطريق نحو السلام يمر من خلال عودة كامل القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطينفتـــح "الخارجية": تراجع إدارة ترمب عن انحيازها للاحتلال المدخل الوحيد لتعاطينا مع أية أفكار أميركيةفتـــح قوات الاحتلال ووحدات خاصة تقتحم الأقصى و"المرواني" و"الصخرة"فتـــح غزة: مصرع مواطن بانزلاق مركبة وإصابة 14 آخرين بفعل المنخفضفتـــح أبو بكر: ما يمارس بحق الأسيرات في معتقل الدامون يرتقي لمستوى الجريمة الإنسانية والأخلاقيةفتـــح

ذكرى رحيل الدكتور ذهني حسن الوحيدي (أبو يوسف)

27 ديسمبر 2018 - 18:32
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:


وزير الصحة الأسبق
(1943م – 2012م)

الدكتور/ ذهني حسن يوسف الوحيدي وزير الصحة الأسبق، ونقيب الأطباء في المحافظات الجنوبية، وأمين سر المكتب الحركي الطبي، قامة وطنية بامتياز، تميز بنضالاته وتضحياته من أجل القضية الوطنية، ومن رجال فلسطين الأوفياء الذين حملوا هموم الوطن، وسخر عمله وعلمه في خدمة أبناء شعبه الفلسطيني.
ولد ذهني يوسف الوحيدي في مدينة غزة عام 1943م لعشيرة الوحيدي المناضلة الوطنية، أنهى دراسته الأساسية والإعدادية والثانوية في مدارسها حيث حصل على الثانوية العامة عام 1962م بتفوق، التحق بجامعة أسيوط كلية الطب والتي تخرج منها عام 1969م وذلك بعد احتلال إسرائيل لقطاع غزة بعامين، عاد إلى أرض الوطن وعمل في عيادات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين كطبيب، وفي عام 1973م أصبح د. ذهني الوحيدي مدير لعيادات الوكالة، تنقل لصالح العمل من الشمال إلى الجنوب في قطاع غزة، حيث قدم خدماته الطبية للمواطنين هناك فتعرف عليه أبناء شعبه من الرجال والنساء والشيوخ والأطفال.
تميز د. ذهني الوحيدي بمهارته الطبية، إضافة إلى تواضعه الشديد وحسن خلقه ودماثتها.
التحق د. ذهني الوحيدي بتنظيم حركة فتح خلال دراسته الجامعية في أسيوط، حيث عمل ضمن تنظيم الحركة في الجامعة.
بعد عودته إلى القطاع عمل في الخلية الطبية الأولى للحركة.
أكمل دراسته للماجستير في جامعة الإسكندرية عام 1980م وتخرج عام 1982م، وعاد للعمل في عيادات الوكالة، أسس نقابة الموظفين في وكالة الغوث وأصبح رئيساً لها عام 1993م.
شارك د. ذهني الوحيدي في نشاطات الانتفاضة الأولى المباركة عام 1987م.
شارك في تشكيل المؤسسات الطبية والحركية، وأصبح أمين سر المكتب الحركي الطبي منذ تأسيسه وأحد أعضاء مجلس إدارة الجمعية العربية الطبية.
أسس نقابة الأطباء بعد عودة السلطة الوطنية الفلسطينية، وكان عضواً في المجلس الأعلى الطبي، وأصبح فيما بعد نقيباً للأطباء عام 2000م.
عين وزير للصحة الفلسطينية بتاريخ 23/2/2005م وحتى تاريخ 27/3/2006م.
عاد ليمارس عمله كأمين سر المكتب الحركي الطبي المركزي، ونقيب الأطباء وأمين سر مجلس أمناء جامعة الأزهر.
د. هني الوحيدي كان رجل وفاء وانتماء لفلسطين ولحركته الرائدة، وأحد قادة العمل الوطني في قطاع غزة.
خلال عمله وزيراً للصحة كان يحرص على لقاء المواطنين والمرضى كل يوم خميس، حيث كان باب مكتبه مفتوحاً لهم ولسماع شكواهم والمساعدة في حل مشاكل المرضى بدون تدخل أو واسطة، حيث كان نعم الأب والأخ والصديق والمناضل الذي يعمل بصمت وكانت له بصمة في كل موقع عمل فيه.
كان د. ذهني الوحيدي متواضعاً ودوداً وذكياً إلى أبعد الحدود شهم وكريم ورجل المواقف.
كان إنساناً مؤمناً، خلوقاً مهذباً، محب لكل الناس، تقياً حنوناً، أمضى جل حياته في فعل الخير ومساعدة الآخرين، كان فلسطينياً بامتياز، لم يعرف الكلل ولا الملل، وكان يقوم بعمله في كل الأوقات والظروف.
د. ذهني الوحيدي متزوج ورزق بولدين وثلاث بنات.
انتقل إلى رحمة الله تعالى مساء يوم الجمعة الموافق 28/12/2012م في مدينة غزة عن عمر يناهز التاسعة والستين بعد صراع طويل مع المرض (جلطة دماغية)، وتم تشييعه من المسجد العمري الكبير بعد أداء الصلاة إلى مقبرة ابن مروان في حي الشجاعية حيث دفن في قبر والده، وشارك في جنازته حشد كبير من المواطنين ومن كوادر حركة فتح والهيئة القيادية ومختلف الفصائل الفلسطينية، وكذلك وزير الصحة الفلسطيني وحشد كبير من الأطباء الفلسطينيين.
هذا وقد نعى د. زكريا الأغا عضو اللجنة المركزية لحركة فتح وعضو اللجنة التنفيذية لـ (م.ت.ف) الدكتور/ ذهني الوحيدي نقيب الأطباء في المحافظات الجنوبية ووزير الصحة الأسبق، والذي وافته المنية في مستشفى القدس بمدينة غزة، وتقدم من عشرة آل الوحيدي الكرام بأحر التعازي ومشاعر المواساة بوفاة ابنهم البار الدكتور/ ذهني الوحيدي وأشاد بمناقب الفقيد واصفاً إياه بأنه كان طبيباً إنسانياً من الدرجة الأولى، سخر جل حياته في النهوض بالواقع الطبي في فلسطين من خلال تقلده العديد من المناصب أبرزها عضو المجلس الأعلى الطبي الفلسطيني، وأمين سر المكتب الحركي الطبي، ونقيب أطباء فلسطين وآخرها وزير الصحة، كذلك أشار أن المرحوم كان من الرعيل الأول لحركة فتح عندما التحق بتنظيم الحركة خلال دراسته الجامعية وشارك في تشكيل المؤسسات الطبية والحركية مع بداياتها وكان أحد نشطاء العمل الوطني المشترك وكان يقود المؤسسات الوطنية في القطاع.
رحم الله الدكتور/ ذهني حسن يوسف الوحيدي (أبو يوسف) وأسكنه فسيح جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يناير
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

يوافق اليوم الذكرى الـ54 لانطلاقة حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح وإعلان الكفاح المسلح ضد الاحتلال الإسرائيلي.

اقرأ المزيد

14_1_1991 ذكرى استشهاد القادة الثلاثة العظماء في تونس الشهيد القائد #صلاح_خلف والشهيد القائد #هايل_عبد_الحميد والشهيد القائد #فخري_العمري .

اقرأ المزيد