أبو ردينة: ورشة المنامة ولدت ميتة ولا سلام دون المبادرة العربية وقرارات مجلس الأمنفتـــح شعث بندوة في بغداد: صفقة القرن عار لمن يقبل بها والهيمنة الأميركية إلى زوالفتـــح اشتية: الفلسطينيون واعون لما يسهم بتعزيز اقتصادهم وما ينتقص من حقوقهمفتـــح شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثاني رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح د. ابو هولي يطالب الدول المانحة المشاركة في مؤتمر التعهدات بدعم الأونروا وتغطية العجز المالي في ميزانيتهافتـــح عريقات: شعبنا وصل لأعلى مرحلة من الوعي السياسي ومعرفة اتجاهات الأمورفتـــح اشتية: المشروع الاقتصادي الأميركي تبييض للاستيطان وإضفاء للشرعية على الاحتلالفتـــح أبناء شعبنا في الوطن والشتات يخرجون رفضا لورشة البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح الرجوب: الإجماع الشعبي على رفض ورشة المنامة رسالة بأن قيادتنا وشعبنا هو من يقرر مصيرهفتـــح الشيخ: سقط قناع الحياء في محاولات تصفية القضية الفلسطينية بحفنة دولاراتفتـــح العالول: سنلغي الاتفاقيات مع الاحتلال والوجه الرئيسي للعلاقة معه هو الصراعفتـــح بيان هام صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" الاقاليم الجنوبيةفتـــح هيئة الأسرى تحذر من مواصلة الاهمال الطبي بحق الأسير المريض كمال ابو وعرفتـــح الرجوب يدعو لبناء شراكة حقيقة بين كافة القوى والفصائل للتصدي لصفقة القرنفتـــح اشتية: سنكون أوفياء للقلم وحرية الصحافة والتعبيرفتـــح "تنفيذية المنظمة" تجدد معارضتها الحاسمة عقد الورشة الأميركية في المنامةفتـــح وزراء المالية العرب يؤكدون التزامهم بتفعيل شبكة أمان مالية بـ100 مليون دولار شهريا لدعم فلسطينفتـــح الزعنون: شعبنا وقيادته قادرون على حماية الحقوق وإسقاط الصفقة والورشةفتـــح أبو هولي: الدول المانحة تجتمع الثلاثاء في نيويورك لحشد الدعم المالي "للأونروا"فتـــح بشارة لوزراء المالية العرب: وضعنا المالي أمام منعطف خطير والمطلوب تفعيل شبكة الأمانفتـــح

قيادي حوثي: سنطالب بجثة خاشقجي ضمن اتفاق الأسرى

14 ديسمبر 2018 - 13:43
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

وكالات _ صرّح القيادي في جماعة "أنصار الله" باليمن، محمد علي الحوثي، اليوم الجمعة، بأن الجماعة ستطالب السعودية بتسليم جثة الصحافي جمال خاشقجي، الذي قتل داخل قنصلية بلاده في إسطنبول في الثاني من شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، ضمن اتفاقية الأسرى، إذا وافقت أسرة خاشقجي على ذلك.

وأضاف الحوثي، وهو رئيس ما يسمى "اللجنة الثورية العليا" التابعة للجماعة، أنه "‏إذا طلب منا أولاد خاشقجي، أو لديهم الرضى بالمطالبة بجثة والدهم، فسنعمل على ذلك".

وكتب الحوثي، في تغريدة على حسابه في "تويتر": "نرجو إبلاغنا قبل تسليم أسرى بعض الدول ذات العلاقة بالقضية"، في إشارة إلى احتفاظها بأسرى سعوديين، معتبرًا أن "الموضوع إنساني، والشعب ذاق الأمرّين بسبب انتهاك القانون الإنساني والدولي بما ارتكبه العدوان الأميركي - السعودي - الإماراتي وحلفاؤه باليمن".

ولاقت تغريدة الحوثي ردود فعل مختلفة، حيث طالبه مغردون بإطلاق سراح الصحافيين المختطفين لدى الجماعة، بينما دعاه آخرون لتسليم جثة الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، الذي قتل على يد حلفائه الحوثيين أواخر العام الماضي.

واختتمت أمس الخميس، جولة مشاورات بين الأطراف اليمنية في السويد، اتفقت خلالها على ملفي الأسرى والحديدة، إضافة إلى تفاهمات حول ملف تعز مع اتفاق على عقد جولة جديدة الشهر المقبل.

وأخفق الطرفان في التوصل إلى تفاهمات، حول الاقتصاد والمصرف المركزي ومطار صنعاء.

ومن المنتظر أن تبدأ خلال الأيام المقبلة عملية تبادل نحو 16 ألف أسير من الطرفين، بإشراف الأمم المتحدة والصليب الأحمر.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر