شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثالث رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح "محافظو غزة" ينددون بورشة البحرين ويجددون البيعة للسيد الرئيسفتـــح أبو ردينة: ورشة المنامة ولدت ميتة ولا سلام دون المبادرة العربية وقرارات مجلس الأمنفتـــح شعث بندوة في بغداد: صفقة القرن عار لمن يقبل بها والهيمنة الأميركية إلى زوالفتـــح اشتية: الفلسطينيون واعون لما يسهم بتعزيز اقتصادهم وما ينتقص من حقوقهمفتـــح شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثاني رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح د. ابو هولي يطالب الدول المانحة المشاركة في مؤتمر التعهدات بدعم الأونروا وتغطية العجز المالي في ميزانيتهافتـــح عريقات: شعبنا وصل لأعلى مرحلة من الوعي السياسي ومعرفة اتجاهات الأمورفتـــح اشتية: المشروع الاقتصادي الأميركي تبييض للاستيطان وإضفاء للشرعية على الاحتلالفتـــح أبناء شعبنا في الوطن والشتات يخرجون رفضا لورشة البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح الرجوب: الإجماع الشعبي على رفض ورشة المنامة رسالة بأن قيادتنا وشعبنا هو من يقرر مصيرهفتـــح الشيخ: سقط قناع الحياء في محاولات تصفية القضية الفلسطينية بحفنة دولاراتفتـــح العالول: سنلغي الاتفاقيات مع الاحتلال والوجه الرئيسي للعلاقة معه هو الصراعفتـــح بيان هام صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" الاقاليم الجنوبيةفتـــح هيئة الأسرى تحذر من مواصلة الاهمال الطبي بحق الأسير المريض كمال ابو وعرفتـــح الرجوب يدعو لبناء شراكة حقيقة بين كافة القوى والفصائل للتصدي لصفقة القرنفتـــح اشتية: سنكون أوفياء للقلم وحرية الصحافة والتعبيرفتـــح "تنفيذية المنظمة" تجدد معارضتها الحاسمة عقد الورشة الأميركية في المنامةفتـــح وزراء المالية العرب يؤكدون التزامهم بتفعيل شبكة أمان مالية بـ100 مليون دولار شهريا لدعم فلسطينفتـــح الزعنون: شعبنا وقيادته قادرون على حماية الحقوق وإسقاط الصفقة والورشةفتـــح

نتنياهو يصادق على توسيع مستوطنات وهدم بيوت منفذي عمليات

13 ديسمبر 2018 - 20:10
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

وكالات _ ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، الذي يتولى حقيبة الأمن أيضا، قرر في ختام مداولات، مساء اليوم الخميس، توسيع مستوطنات، من خلال شرعنة آلاف المساكن التي بنيت بدون تصاريح بناء في المستوطنات وإضافة 82 مسكنا جديد لمستوطنة "عوفرا"، وهدم بيوت فلسطينيين نفذوا عمليات خلال 48 ساعة. وتذرع نتنياهو باتخاذ قراراته هذه بالتصعيد الأمني الحالي الحاصل في الضفة الغربية.

إضافة إلى ذلك أوعز نتنياهو في ختام المداولات بتوسيع الاعتقالات الإدارية بحق ناشطي حماس في الضفة الغربية، وتشديد الحراسة على الطرقات في الضفة ونصب الحواجز فيها، وتطويق مدينة البيرة وسحب تصاريح العمل من أسر منفذي العمليات ومعاونيهم.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن مسؤول سياسي إسرائيلي قوله إن نتنياهو نقل رسالة إلى حماس، هدد فيها الحركة بأن إسرائيل ستعمل ضد حماس إذا أخرجت عمليات من الضفة الغربية "ولن يكون هناك وضعا يوجد فيه وقف إطلاق نار في غزة وإطلاق نار في يهودا والسامرة".

وهدد نتنياهو بأنه "بالأمس صفينا الحساب مع القتلة من العمليتين في بركان وعوفرا وتلقينا اليوم عملية أخرى قاسية مع جنديين قتيلين. وسنصفي الحساب مع من نفذها. والمبدأ الذي يوجهنا هو أن من يلحق الأذى بنا ومن يحاول أن يلحق الأذى بنا، سننتقم منه. وأعداؤنا يعرفون ذلك وسوف نصل إليهم".  

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن عملية دهس وقعت مساء اليوم، بالقرب من مستوطنة "كوخاف يعقوب"، الواقعة شرقي مدينة رام الله. وترددت أنباء عن أن هذه العملية كانت محاولة دهس شرطي إسرائيلي. وطاردت قوة من أجهزة الأمن السائق وألقت القبض عليه بالقرب من البؤرة الاستيطانية "غفعات أساف".

وانفلت سوائب المستوطنين بالقرب من بؤرة "غفعات أساف" وهاجموا سيارات الفلسطينيين. وقالت الشرطة الإسرائيلية إنها أوقفت 20 مستوطنا وأبعدتهم عن المكان.

وأعلن جيش الاحتلال، عصر اليوم، أنه سيعزز قواته في الضفة الغربية، وسيزج بعدة كتائب، وذلك على ضوء التصعيد الحاصل في اليومين الأخيرين، وبهدف توسيع مطاردة الخلية التي نفذت عملية إطلاق النار بالقرب من البؤرة الاستيطانية العشوائية "غفعات أساف" الواقعة شرقي مدينة البيرة، والتي قُتل فيها جنديين وأصيب ثالث بجروح وصفت بالحرجة.

وتطارد قوات الاحتلال أعضاء الخلية التي نفذت العملية عند بؤرة "غفعات أساف" وأن الاحتلال يركز عملياته هذه في رام الله، بحسب موقع "هآرتس". 

واستشهد في ساعة متأخرة من مساء أمس الشاب صالح البرغوثي، المشتبه بتنفيذ عملية "عوفرا" يوم الأحد الماضي. كما استشهد فجر اليوم، الخميس، الشاب أشرف نعالوة، منفذ عملية إطلاق النار في المنطقة الصناعية الاستيطانية "بركان" قبيل شهرين ونيّف، بعد أن حاصرته قوات الاحتلال في نابلس، وإثر تبادل إطلاق نار. كذلك استشهد فجر اليوم الشاب مجد مطير بنيران قوات الاحتلال، بادعاء تنفيذه عملية طعن في شارع الواد في البلدة القديمة في القدس. واستشهد رجل (54 عاما) من جنين في مدينة البيرة بادعاء محاولته تنفيذ عملية دهس، عصر اليوم.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر