شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثالث رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح "محافظو غزة" ينددون بورشة البحرين ويجددون البيعة للسيد الرئيسفتـــح أبو ردينة: ورشة المنامة ولدت ميتة ولا سلام دون المبادرة العربية وقرارات مجلس الأمنفتـــح شعث بندوة في بغداد: صفقة القرن عار لمن يقبل بها والهيمنة الأميركية إلى زوالفتـــح اشتية: الفلسطينيون واعون لما يسهم بتعزيز اقتصادهم وما ينتقص من حقوقهمفتـــح شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثاني رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح د. ابو هولي يطالب الدول المانحة المشاركة في مؤتمر التعهدات بدعم الأونروا وتغطية العجز المالي في ميزانيتهافتـــح عريقات: شعبنا وصل لأعلى مرحلة من الوعي السياسي ومعرفة اتجاهات الأمورفتـــح اشتية: المشروع الاقتصادي الأميركي تبييض للاستيطان وإضفاء للشرعية على الاحتلالفتـــح أبناء شعبنا في الوطن والشتات يخرجون رفضا لورشة البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح الرجوب: الإجماع الشعبي على رفض ورشة المنامة رسالة بأن قيادتنا وشعبنا هو من يقرر مصيرهفتـــح الشيخ: سقط قناع الحياء في محاولات تصفية القضية الفلسطينية بحفنة دولاراتفتـــح العالول: سنلغي الاتفاقيات مع الاحتلال والوجه الرئيسي للعلاقة معه هو الصراعفتـــح بيان هام صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" الاقاليم الجنوبيةفتـــح هيئة الأسرى تحذر من مواصلة الاهمال الطبي بحق الأسير المريض كمال ابو وعرفتـــح الرجوب يدعو لبناء شراكة حقيقة بين كافة القوى والفصائل للتصدي لصفقة القرنفتـــح اشتية: سنكون أوفياء للقلم وحرية الصحافة والتعبيرفتـــح "تنفيذية المنظمة" تجدد معارضتها الحاسمة عقد الورشة الأميركية في المنامةفتـــح وزراء المالية العرب يؤكدون التزامهم بتفعيل شبكة أمان مالية بـ100 مليون دولار شهريا لدعم فلسطينفتـــح الزعنون: شعبنا وقيادته قادرون على حماية الحقوق وإسقاط الصفقة والورشةفتـــح

ذكرى رحيل المناضل موسى محمد جياب (أبو جلال العراق)

12 ديسمبر 2018 - 10:18
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:


(1936م – 1994م)

المناضل/ موسى محمد مصطفى جياب (أبو جلال العراق) أحد مؤسسي حركة فتح في العراق ما بين أعوام 1963-1964م مع المرحوم/ الصادق خليفة (أبو جعفر).
موسى محمد مصطفى جياب من مواليد إجزم قضاء حيفا عام 1936م، كان طالباً في الصف السادس الابتدائي عندما حلت النكبة بالشعب الفلسطيني وشرد وهجر من مدنه وقراه إلى المنافي ومخيمات اللجوء والشقاء، حيث اتجهت أسرته أولاً إلى الأردن ومن ثم إلى العراق.
أكمل موسى جياب دراسته في العراق حيث حصل على الثانوية العامة عام 1958م، كان في تلك الفترة أحد أعضاء حركة القوميين العرب، حيث زُج به في السجون العراقية (سجن نقرة السلمان)، تم الافراج عنه بعد انقلاب الجيش العراقي، حيث غادر بغداد إلى الكويت وهناك تعرف على العديد من القيادات التاريخية لحركة فتح في الكويت حيث انتمى إلى الحركة بعد أداء القسم.
بعد هزيمة حزيران عام 1967م وافتتاح معسكرات التدريب في العراق لحركة فتح كان الأخ/ أبو جلال مع المرحوم أبو جعفر الصادق أول من طلب من الحكومة العراقية ذك، حيث بدأت دورات الصاعقة والدورات العسكرية المختلفة بالتوافد على معسكرات الرشيد (معسكر منعم) الذي تم تخصيصه لتدريب مقاتلي حركة فتح في بغداد وهو أحد ضواحي العاصمة العراقية.
تنقل أبو جلال العراق ما بين بغداد وعمان ودمشق للعمل لصالح الحركة حيث أصبح فيما بعد أحد مؤسسي اتحاد عمال فلسطين في العراق حيث عمل مع كل من الأمناء العاملين للاتحاد المرحوم/ فتحي الراغب أبو عمر ومن ثم عمل مع الأخ/ حيدر ابراهيم (أبو سمير) وكان أبو جلال الأمين العام المساعد لاتحاد العمال حتى عام 1994م.
اعتقل أبو جلال في سوريا عام 1974م، حيث كان يعقد مؤتمر لعمال فلسطين في دمشق.
عاد أبو جلال إلى أرض الوطن عام 1994م مع عودة السلطة الوطنية الفلسطينية وقوات منظمة التحرير الفلسطينية، حيث وافاه الأجل اثر مرض عضال ألم به وذلك بتاريخ 12/12/1994م في مدينة غزة، وتم تشييعه في مقبرة الشهداء بغزة بعد الصلاة على جثمانه الطاهر.
أبو جلال متزوج وله ستة من الأولاد وبنتان.
رحم الله المناضل/ موسى محمد جياب (أبو جلال العراق) وأسكنه فسيح جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر