"مركزية فتح" تناقش عددا من القضايا السياسية والملفات الداخليةفتـــح الحكومة تُدين استهداف الاحتلال المسجد الاقصى المباركفتـــح "التعاون الإسلامي" تدين قرار إسرائيل اقتطاع رواتب شهداء وأسرى وجرحى فلسطينفتـــح مركزية "فتح " وتنفيذية المنظمة تجتمعان لبحث تداعيات القرصنة الاسرائيليةفتـــح الاحتلال يعتقل إمام مسجد بيت حنينا من "باب العامود"فتـــح ابو هولي: الكل الفلسطيني سيقف في وجه المؤامرة التصفويةفتـــح تسيبي ليفني تدرس اعتزال الحياة السياسيةفتـــح الجاغوب: لن نتسلم اموال المقاصة منقوصةفتـــح مجلس الأوقاف يطالب بإزالة السلاسل الحديدية فورا عن مبنى باب الرحمة في الأقصىفتـــح الاحتلال يجرف مساحات واسعة من أراضي بورين جنوب نابلسفتـــح الأسير منتصر أبو غليون من مخيم جنين يدخل عامه الـ16 في الأسرفتـــح بعد اغلاقه بالسلاسل: دعوات لإقامة الصلوات أمام "باب الرحمة" في الأقصىفتـــح العالول: الإجراءات الإسرائيلية تتخذ لأسباب انتخابية والأحزاب الإسرائيلية تتسابق لاتخاذ الموقف الأكثر تشددا ضد شعبنافتـــح مستوطنون يحتشدون قرب اللبن الشرقيةفتـــح محرك غوغل يمنح ليبرمان صفة جاسوسفتـــح هيئة الأسرى: الاحتلال يواصل إهمال الحالة الصحية للأسير زياد نواجعةفتـــح حركة فتح تنعي المناضل الكبير الحاج عبد الفتاح حميد ( أبو علاء )فتـــح نصر: هناك مواقف فلسطينية تتساوق مع الموقف الأمريكي في وارسوفتـــح انتخابات اسرائيل: غانتس يتراجع والعمل يتعافىفتـــح اقتحامات واعتقالات في الضفةفتـــح

"الخارجية": تفاخر "بومبيو" بالانحياز الأميركي للاحتلال استخفاف بالمجتمع الدولي

11 أكتوبر 2018 - 12:25
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله- مفوضية الاعلام- قالت وزارة الخارجية والمغتربين "إن أركان إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب وبشكل استفزازي تصر على الإفصاح عن مواقفهم وقراراتهم المنحازة بشكل أعمى للاحتلال وسياساته، ضاربين بعرض الحائط القانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها ومرتكزات المنظومة الدولية".

جاءت تصريحات الوزارة تعقيبا على التصريح الذي أدلى به وزير الخارجية الأميركي "مايك بومبيو"، في حفل أقامه المعهد اليهودي لأبحاث الأمن القومي في واشنطن، بأن (إسرائيل هي الشكل الذي نرغب برؤيته مُستقبلاً في الشرق الأوسط)، واصفا دولة الاحتلال بأنها (تتمتع بالحرية والديمقراطية)، معبرا عن فخره بقرارات إدارته المُنحازة للاحتلال.

وأشارت في بيان صدر عنها، اليوم الخميس، إلى أن رأس الدبلوماسية الأميركية اختار مواصلة نهج الاستخفاف والاستهتار بعقول المسؤولين الدوليين عبر تكرار دعاية تضليلية تُحاول الإدارة الأميركية من خلالها "تبييض" صفحة الاحتلال، وصورته، والتغطية على جرائمه، وانتهاكاته اليومية الجسيمة للقانون الدولي، في تأكيد جديد على التبني الكامل لروايته، وسياساته، ومواقفه ومخططاته الاستعمارية التوسعية، والعمل على تزوير حقائق التاريخ والصراع التي أنشئت عليها قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، التي تحظى بإجماع دولي ملحوظ.

وفي هذا الصدد، قالت إن "بومبيو" تجاهل حقيقة أن إسرائيل تحتل شعبا، وتمارس أبشع أساليب الظلم، والقهر، والتنكيل، والعنصرية بحقه، ولم يجد في الوقت نفسه مثالا واحدا يسوقه لنا عن علاقة الاحتلال بالشعب الفلسطيني ليبرهن لمستمعيه على (حرية وديمقراطية) إسرائيل التي يدعيها.

وأكدت أن دولة الاحتلال والاستيطان والعنصرية والتطرف والقمع والانتهاكات لحقوق الانسان والتمرد على القانون الدولي هي (النموذج) الذي يُروج له وزير الخارجية الأميركي، ويطمح لتعميمه في الشرق الأوسط، والأدهى من ذلك، أنه تناسى قضية المواطنة الأميركية "لارا قاسم"، ليبرهن لنا على (ديمقراطية) إسرائيل المزعومة. 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • فبراير
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28

لا يوجد احداث لهذا الشهر