إصابات واعتقالات خلال اقتحام الاحتلال مدينة البيرةفتـــح "التنفيذية" تناقش آخر التطورات والأوضاع المتدهورة على الأرض والجرائم الإسرائيلية المستمرةفتـــح "فتح" تدعو لتصعيد المواجهة مع الاحتلال بالضفة غدافتـــح الحمد الله: انتهاكات الاحتلال ستقود إلى المزيد من العنف وعدم الاستقرارفتـــح البرلمان العربي يُدين الدعوات الإرهابية التي تستهدف حياة الرئيسفتـــح الرئاسة: المناخ الذي خلقته سياسة الاقتحامات وغياب أفق السلام أدى إلى مسلسل العنففتـــح "فتح": شعبنا لا ترهبه جرائم الاحتلالفتـــح "تنفيذية المنظمة": الإعدامات والإرهاب الإسرائيلي المنظم يتطلب موقفا دوليا فاعلافتـــح عريقات: تعليمات من الرئيس بالتوجه لمجلس الأمن لتفعيل العضوية الكاملة لدولة فلسطينفتـــح "الخارجية": الاحتلال يمعن في جرائمه لفشل المجتمع الدولي بتوفير الحماية لشعبنافتـــح فتح : الاحتلال يواصل جرائمه ضد شعبنا بدم بارد وشعبنا لا ترهبه الجرائمفتـــح طولكرم: إضراب تجاري ومسيرات غاضبة تنديدا باغتيال الاحتلال لأشرف نعالوةفتـــح توغل محدود لآليات الاحتلال شمال القطاعفتـــح الحكومة تحمل الاحتلال مسؤولية التصعيد وتطالب المجتمع الدولي بتوفير الحماية لشعبنافتـــح الاحتلال يشن حملة اعتقالات واسعة في القدس تطال 19 شابافتـــح إصابة شابين برصاص الاحتلال في كوبر شمال رام اللهفتـــح استشهاد شاب برصاص الاحتلال في القدسفتـــح ثلاثة شهداء واعتقال 38 مواطنا في الضفةفتـــح الاحتلال يغتال الشاب أشرف نعالوة في نابلسفتـــح استشهاد الشاب صالح عمر البرغوثي من قرية كوبرفتـــح

الخارجية: الطالبة لارا قاسم ضحية لعنصرية إسرائيل وسياسة الانحياز الامريكي

10 أكتوبر 2018 - 09:26
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله- مفوضية الاعلام- قالت وزارة الخارجية والمغتربين، إن قيام سلطات الاحتلال، باحتجاز الطالبة الأميركية لارا قاسم في المطار ومنعها من دخول اسرائيل، كعقاب لها على افكارها، هو ابشع صورة الارهاب السياسي، الذي اعتادت إسرائيل ممارسته ضد أبناء شعبنا الفلسطيني والمتضامنين معه طيلة عقود.

وأضافت الخارجية في بيان صحفي، اليوم الأربعاء، أن سلطات الاحتلال لم تكتف بذلك، بل مارست الابتزاز الرخيص على الطالبة الامريكية قاسم (22 عاما)، عندما طالبها وزير الشؤون الاستراتيجية جلعاد اردان بالاعتذار عن "دعم مقاطعة اسرائيل".

وأكدت أن عنصرية دولة الاحتلال وصلت الى درجة الفاشية في معاقبة ومحاكمة وقتل الاخرين بسبب افكارهم ومعتقداتهم، التي تنسجم تماماً مع القانون الدولي والقانون الانساني الدولي ومبادئ حقوق الانسان والقيم الانسانية.

ورأت الخارجية أن اساليب الاحتلال غير القانونية وغير الشرعية في قضية القاسم تعكس همجيته وانتهاكاته الجسيمة بحق شعبنا وحقوقه.

وقالت: إن تجربة القاسم تبرز حجم الانحياز الامريكي الاعمى للاحتلال لدرجة التخلي عن حقوق المواطنة الامريكية، التي تعاني من ابشع اضطهاد سياسي، وتكشف عنصرية الحكومة الاسرائيلية واذرعها المختلفة تجاه الفلسطينيين والمتضامنين معهم.

وأضافت أن حكومة الاحتلال لم تقدم على محاكمة المجرمين والقتلة من المستوطنين محاكمة جدية، بل توفر لعصاباتهم الارهابية كل الدعم والاسناد.

ودعت المجتمع الدولي والدول التي تدعي الحرص على حقوق الانسان، أن تخجل من صمتها وعدم مبالاتها تجاه انتهاك سلطات الاحتلال لمبادئ حقوق الانسان، وأن تدافع عن مصداقية مواقفها ومبادئها وتبادر الى احتجاز وملاحقة عناصر المستوطنين الارهابية والمعرفة بالاسم ممن ارتكبوا جرائم قتل بحق المواطنين الفلسطينيين، ووضع اسمائهم على قوائم الارهاب.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • ديسمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

لا يوجد احداث لهذا الشهر