عريقات: شعبنا وصل لأعلى مرحلة من الوعي السياسي ومعرفة اتجاهات الأمورفتـــح اشتية: المشروع الاقتصادي الأميركي تبييض للاستيطان وإضفاء للشرعية على الاحتلالفتـــح أبناء شعبنا في الوطن والشتات يخرجون رفضا لورشة البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح الرجوب: الإجماع الشعبي على رفض ورشة المنامة رسالة بأن قيادتنا وشعبنا هو من يقرر مصيرهفتـــح الشيخ: سقط قناع الحياء في محاولات تصفية القضية الفلسطينية بحفنة دولاراتفتـــح العالول: سنلغي الاتفاقيات مع الاحتلال والوجه الرئيسي للعلاقة معه هو الصراعفتـــح بيان هام صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" الاقاليم الجنوبيةفتـــح هيئة الأسرى تحذر من مواصلة الاهمال الطبي بحق الأسير المريض كمال ابو وعرفتـــح الرجوب يدعو لبناء شراكة حقيقة بين كافة القوى والفصائل للتصدي لصفقة القرنفتـــح اشتية: سنكون أوفياء للقلم وحرية الصحافة والتعبيرفتـــح "تنفيذية المنظمة" تجدد معارضتها الحاسمة عقد الورشة الأميركية في المنامةفتـــح وزراء المالية العرب يؤكدون التزامهم بتفعيل شبكة أمان مالية بـ100 مليون دولار شهريا لدعم فلسطينفتـــح الزعنون: شعبنا وقيادته قادرون على حماية الحقوق وإسقاط الصفقة والورشةفتـــح أبو هولي: الدول المانحة تجتمع الثلاثاء في نيويورك لحشد الدعم المالي "للأونروا"فتـــح بشارة لوزراء المالية العرب: وضعنا المالي أمام منعطف خطير والمطلوب تفعيل شبكة الأمانفتـــح فعاليات احتجاجية في عدة مدن وعواصم عربية وأوروبية على الورشة الأميركية في المنامةفتـــح مستوطنون يجددون اقتحاماتهم للمسجد الأقصىفتـــح "الخارجية": الخطة الاقتصادية الأميركية وعد بلفور جديدفتـــح أبو الغيط باجتماع وزراء المالية العرب: تفعيل شبكة الأمان لدعم فلسطين ضرورة ملحةفتـــح أبو الغيط باجتماع وزراء المالية العرب: تفعيل شبكة الأمان لدعم فلسطين ضرورة ملحةفتـــح

الخارجية: الطالبة لارا قاسم ضحية لعنصرية إسرائيل وسياسة الانحياز الامريكي

10 أكتوبر 2018 - 09:26
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

رام الله- مفوضية الاعلام- قالت وزارة الخارجية والمغتربين، إن قيام سلطات الاحتلال، باحتجاز الطالبة الأميركية لارا قاسم في المطار ومنعها من دخول اسرائيل، كعقاب لها على افكارها، هو ابشع صورة الارهاب السياسي، الذي اعتادت إسرائيل ممارسته ضد أبناء شعبنا الفلسطيني والمتضامنين معه طيلة عقود.

وأضافت الخارجية في بيان صحفي، اليوم الأربعاء، أن سلطات الاحتلال لم تكتف بذلك، بل مارست الابتزاز الرخيص على الطالبة الامريكية قاسم (22 عاما)، عندما طالبها وزير الشؤون الاستراتيجية جلعاد اردان بالاعتذار عن "دعم مقاطعة اسرائيل".

وأكدت أن عنصرية دولة الاحتلال وصلت الى درجة الفاشية في معاقبة ومحاكمة وقتل الاخرين بسبب افكارهم ومعتقداتهم، التي تنسجم تماماً مع القانون الدولي والقانون الانساني الدولي ومبادئ حقوق الانسان والقيم الانسانية.

ورأت الخارجية أن اساليب الاحتلال غير القانونية وغير الشرعية في قضية القاسم تعكس همجيته وانتهاكاته الجسيمة بحق شعبنا وحقوقه.

وقالت: إن تجربة القاسم تبرز حجم الانحياز الامريكي الاعمى للاحتلال لدرجة التخلي عن حقوق المواطنة الامريكية، التي تعاني من ابشع اضطهاد سياسي، وتكشف عنصرية الحكومة الاسرائيلية واذرعها المختلفة تجاه الفلسطينيين والمتضامنين معهم.

وأضافت أن حكومة الاحتلال لم تقدم على محاكمة المجرمين والقتلة من المستوطنين محاكمة جدية، بل توفر لعصاباتهم الارهابية كل الدعم والاسناد.

ودعت المجتمع الدولي والدول التي تدعي الحرص على حقوق الانسان، أن تخجل من صمتها وعدم مبالاتها تجاه انتهاك سلطات الاحتلال لمبادئ حقوق الانسان، وأن تدافع عن مصداقية مواقفها ومبادئها وتبادر الى احتجاز وملاحقة عناصر المستوطنين الارهابية والمعرفة بالاسم ممن ارتكبوا جرائم قتل بحق المواطنين الفلسطينيين، ووضع اسمائهم على قوائم الارهاب.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر