شهيد و14 مصابا برصاص الاحتلال شرق قطاع غزةفتـــح الخارجية: التحريض الإسرائيلي على الرئيس رفض ممنهج للمفاوضاتفتـــح مجهولون يعترضون موكب وزراء من حكومة الوفاق أثناء توجههم من غزة إلى رام اللهفتـــح المطران حنا يستنكر الإبعادات المتزايدة عن الأقصىفتـــح سلسلة فعاليات لمواجهة المؤامرات التي تستهدف "الاونروا"فتـــح نادي الأسير: قوات الاحتلال تمارس اعتداءات وحشية بحق عائلات المعتقلينفتـــح ادعيس: لجنة الحج والعمرة ماضية في تنفيذ سياستها باتجاه الرقي بوضع الحاج والمعتمرفتـــح عريقات يدعو مجلس حقوق الإنسان إلى نشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطناتفتـــح حركة "فتح" في مخيم البقعة تجدد الدعم والولاء للرئيس عباسفتـــح روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها في سوريافتـــح الفتياني: "حماس" تتساوق مع الاحتلال وقوى اقليمية تبيعها اوهاما لإبقائها خارج الصف الوطنيفتـــح "فتح" تنظم مهرجانا تأبينيا للشهيدين ناجي وعلاء ابو عاصيفتـــح 5 إصابات برصاص الاحتلال عند حدود غزةفتـــح إغلاق مراكز الاقتراع لانتخابات الإعادة في 5 هيئات محليةفتـــح المالكي: حصلنا على ضمان من الحكومة الايرلندية بمواصلة دعم شعبنافتـــح "فتح": "حماس" تنظر في المرآة فتتهم الآخرينفتـــح قمة فلسطينية - ايرلندية لبحث تطورات الاوضاع في المنطقةفتـــح الرئيس يصل إيرلندا في زيارة رسميةفتـــح حالات اختناق بالغاز خلال مواجهات مع الاحتلال في جبع جنوب جنينفتـــح أصحاب الأراضي المحاذية للمستوطنات غرب جنين يعتصمون تنديدا بمنعهم دخول أراضيهمفتـــح

المكتب الحركي المركزي للمهندسين في فتح يكرم المتقاعدين

15 سبتمبر 2018 - 19:04
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

غزة - مفوضية الإعلام: احتفلت حركة فتح -المكتب الحركي المركزي- لأقاليم محافظة خانيونس اليوم السبت، بتكريم كوكبة من المهندسين المتقاعدين، و ذلك تقديرا لجهودهم ودورهم الحركي والمهني ووفاء لمن رحلوا وهم على درب العطاء واﻻنتماء.

وحضر الحفل محافظ خانيونس الدكتور أحمد الشيبي، وأعضاء المجلس الثوري والهيئة القيادية لحركة فتح وأمناء سر وأعضاء اﻷقاليم وقيادات فتحاوية ووجهاء مجتمعية.

وفي كلمة حركة فتح رحب الدكتور حيدر القدرة مفوض المكاتب الحركية بالهيئة القيادية العليا، بالحضور جميعا، ناقلا لهم تحيات قيادة حركة فتح في قطاع عزة وعلى رأسها أحمد حلس أبوماهر عضو اللجنة المركزية ومفوض التعبئة والتنظيم بالمحافظات الجنوبية.

وأكد  "أننا في فتح نبذل جهودا مع قيادات الأطر النقابية لمنظمة التحرير الفلسطينية، بهدف حث حركة حماس لرفع يدها عن النقابات وإجراء اﻻنتخابات وتحديدا في تلك التي سيطرت عليها دون انتخابات منذ اﻻنقسام.

وأضاف مفوض المكاتب الحركية أن فتح حركة تحررية، حركة الشعب الفلسطيني وصاحبة الرصيد اﻻكبر واﻻقدر على الفوز والقيادة في جميع النقابات.

وأكد أنه قد شرع بإجراء ترتيبات في المكاتب الحركية للوصول لهياكل قوية صلبة وتحقق الغايات المرجوة منها، وسيتم تصويب الوضع القائم ﻻستيعاب الكفاءات الحركية ضمن الهياكل واﻻكتفاء بمهمة واحدة للشخصية التنظيمية الواحدة.

وفي ختام كلمته وجه التحية للرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية، مضيفا "اننا في فتح ومعنا جماهير شعبنا ملتفين حوله، رافضين اﻻجراءات اﻻمريكية بداية من نقل السفارة مرورا بوقف المساعدات للسلطة ودعمها لقرارات الكنيست العنصرية وانتهاء بإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن، وسنبقى باقين فوق ارضنا في وطننا في دولتنا وفي نضالنا المستمر حتى الدولة وزوال اﻻحتلال".

وأعرب المهندس راجي مسلم امين سر المكتب الحركي المركزي للمهندسين، عن سعادته لإقامة هذه الفعالية، مؤكدا دعم المهندسين للقيادة الفلسطينية، ورافضا لاستمرار حركة حماس في تعطيلها لعمل النقابة.

ودعا الجميع للاستعداد بانتصار فتح في اي انتخابات نقابية قادمة للمهندسين و"هذا وعهد وقسم ﻻن فتح التي أسسها العمالقة وعلى راسهم المهندس الشهيد الرمز ياسر عرفات وجدت لتبقى ولتنتصر".

وفي كلمة المهندسين المتقاعدين تحدث المهندس محمد زكريا اﻻغا عن أهمية المهندس الفلسطيني وأن نقابة المهندسين هي أول نقابة تم تحويلها من صفة الجمعية لنقابة بقرار الشهيد ابوعمار في عام 1996.

وختم كلمة المتقاعدين أن أوسلو لم تكن الكارثة بل أن اﻻنقسام هو الكارثة الذي هجر في سنواته العجاف خيرة الشباب ومنهم المهندسون وﻻزال الحلم أن ينتهي هذا الكابوس ﻻ أن يعدم بقية اﻻمل.

وفي نهاية الحفل تم تكريم العشرات من المهندسين المتقاعدين وأثنى الجميع على هذه اللفتة الجميلة من حركة فتح التي تركت اﻻثر اﻻيجابي في نفوسهم.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد