نادي الأسير: قوات الاحتلال تمارس اعتداءات وحشية بحق عائلات المعتقلينفتـــح ادعيس: لجنة الحج والعمرة ماضية في تنفيذ سياستها باتجاه الرقي بوضع الحاج والمعتمرفتـــح عريقات يدعو مجلس حقوق الإنسان إلى نشر قاعدة بيانات الشركات العاملة في المستوطناتفتـــح حركة "فتح" في مخيم البقعة تجدد الدعم والولاء للرئيس عباسفتـــح روسيا تحمل إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها في سوريافتـــح الفتياني: "حماس" تتساوق مع الاحتلال وقوى اقليمية تبيعها اوهاما لإبقائها خارج الصف الوطنيفتـــح "فتح" تنظم مهرجانا تأبينيا للشهيدين ناجي وعلاء ابو عاصيفتـــح 5 إصابات برصاص الاحتلال عند حدود غزةفتـــح إغلاق مراكز الاقتراع لانتخابات الإعادة في 5 هيئات محليةفتـــح المالكي: حصلنا على ضمان من الحكومة الايرلندية بمواصلة دعم شعبنافتـــح "فتح": "حماس" تنظر في المرآة فتتهم الآخرينفتـــح قمة فلسطينية - ايرلندية لبحث تطورات الاوضاع في المنطقةفتـــح الرئيس يصل إيرلندا في زيارة رسميةفتـــح حالات اختناق بالغاز خلال مواجهات مع الاحتلال في جبع جنوب جنينفتـــح أصحاب الأراضي المحاذية للمستوطنات غرب جنين يعتصمون تنديدا بمنعهم دخول أراضيهمفتـــح فتح: على حماس ان تفكر كيف تلتحق بالدفاع عن الثوابت بدل ان تنشغل بالخطابة والشتائمفتـــح غزة تشيع الشهيد كلّابفتـــح الزق: "حماس" تعمل على تشويه الفكر النضالي الشعبي السلميفتـــح محيسن: حملة حماس بحق الرئيس خروج عن القيم ونهج مارسته بحق الشهيد ابو عمار   فتـــح المستوطنون يقتحمون البلدة القديمة والاحتلال يعتقل مواطنا في الخليلفتـــح

عمان: حصيلة عملية السلط ... 4 شهداء و 20 جريحا وقتل 3 ارهابين واعتقال 3 آخرين

12 أغسطس 2018 - 17:09
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

عمان- وكالات- أعلنت الوزيرة جمانة غنيمات الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية ان حصيلة شهداء عملية مداهمة الارهابين بالسلط هي 4 عسكريين من أفراد القوّة الأمنيّة المشتركة (الامن والدرك ).

واستشهد رجل الامن الرابع متاثرا بجراحه في منطقة نقب الدبور بالسلط .

واعلنت ان الامن الاردني اعتقل 3 من أعضاء الخليّة الارهابية وضبط أسلحة أتوماتيكية بحوزتهم اضافة الى انتشال 3 جثث لإرهابيين صباح اليوم الاحد من تحت أنقاض المبنى المنهار.

فيما بلغ عدد الجرحى حسب احصائية غير نهائية حوالي 20 من الامن والمدنيين خلال تنفيذ الأجهزة الأمنيّة المختصّة لمداهمة واشتباك مع الخلية الارهابية بعد تحصنهم داخل مبنى بمنطقة الدبور بالسلط بعد الاشتباه من قبل الامن بتورّطهم في حادثة التفجير بالفحيص، مساء الجمعة استشهد خلاله احد افراد الامن العام وجرح 6 اخرين .

ولم تكشف السلطات الاردنية اي تفاصيل عن هوية الخلية التي تم القاء القبض على 3 منها او هوية تنظيمهم بالرغم من ان كل التحليلات من قبل سياسيين اردنيين رجحت تورط تنظيم داعش بالعملية .

ولاقت العملية ادانات رسمية وشعبية ومن العديد من الدول بينها السعودية وقطر والامارات .

واظهرت الاجهزة الامنية الاردنية براي محللين سرعة في اكتشاف الخلية بعد عملية الفحيص الجمعة وتمكنها من تحديد مكانهم والقضاء عليهم قتلا واعتقالا .

وبيّنت غنيمات أن المشتبه بهم رفضوا تسليم أنفسهم وبادروا بإطلاق نار كثيف تجاه القوّة الأمنيّة المشتركة.

ونجم عن الاشتباك استشهاد أحد أفراد القوّة الأمنيّة، وإصابة عدد منهم، ومن المدنيين.

وقالت غنيمات ان الارهابيين قاموا بتفجير المبنى الذي يتحصّنون به، والذي كانوا قد قاموا بتفخيخه في وقت سابق، ممّا أدّى إلى انهيار أجزاء منه خلال عمليّة المداهمة واوضحت انه تمّ ضبط أسلحة اتوماتيكيّة بحوزة الإرهابيين.

وتمت المداهمة حسب تصريح رسمي بناء على بيانات ومعلومات بعد عمليّات استخباريّة حثيثة ودقيقة من الأجهزة الأمنيّة.

وافادت مصادر إلى أن البناية التي تمت مداهمتها بالسلط من قبل العناصر الأمنية، كان قد تم تأجيرها لمجموعة من الشبان قبل فترة وجيزة من العمل الارهابي .

واوضحت غنيمات أن عمليّات التمشيط لا زالت مستمرّة، وأنّ جهود الأجهزة الأمنيّة المختصّة متواصلة لحين الانتهاء من كامل المهام الأمنيّة في الموقع .

وناشدت المواطنين الابتعاد عن موقع المداهمة الأمنيّة.

وقالت ان المبنى الذي ضبطت فيه الخلية الإرهابية في السلط آيل للسقوط وسيتم هدمه لتجنب مخاطر الانهيار المفاجئ.

وطالبت غنيمات من سكان المنطقة الابتعاد عن الموقع حرصا على سلامتهم وأمنهم مع التحذير من مخاطر التجمهر في موقع العملية.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد