شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثالث رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح "محافظو غزة" ينددون بورشة البحرين ويجددون البيعة للسيد الرئيسفتـــح أبو ردينة: ورشة المنامة ولدت ميتة ولا سلام دون المبادرة العربية وقرارات مجلس الأمنفتـــح شعث بندوة في بغداد: صفقة القرن عار لمن يقبل بها والهيمنة الأميركية إلى زوالفتـــح اشتية: الفلسطينيون واعون لما يسهم بتعزيز اقتصادهم وما ينتقص من حقوقهمفتـــح شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثاني رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح د. ابو هولي يطالب الدول المانحة المشاركة في مؤتمر التعهدات بدعم الأونروا وتغطية العجز المالي في ميزانيتهافتـــح عريقات: شعبنا وصل لأعلى مرحلة من الوعي السياسي ومعرفة اتجاهات الأمورفتـــح اشتية: المشروع الاقتصادي الأميركي تبييض للاستيطان وإضفاء للشرعية على الاحتلالفتـــح أبناء شعبنا في الوطن والشتات يخرجون رفضا لورشة البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح الرجوب: الإجماع الشعبي على رفض ورشة المنامة رسالة بأن قيادتنا وشعبنا هو من يقرر مصيرهفتـــح الشيخ: سقط قناع الحياء في محاولات تصفية القضية الفلسطينية بحفنة دولاراتفتـــح العالول: سنلغي الاتفاقيات مع الاحتلال والوجه الرئيسي للعلاقة معه هو الصراعفتـــح بيان هام صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" الاقاليم الجنوبيةفتـــح هيئة الأسرى تحذر من مواصلة الاهمال الطبي بحق الأسير المريض كمال ابو وعرفتـــح الرجوب يدعو لبناء شراكة حقيقة بين كافة القوى والفصائل للتصدي لصفقة القرنفتـــح اشتية: سنكون أوفياء للقلم وحرية الصحافة والتعبيرفتـــح "تنفيذية المنظمة" تجدد معارضتها الحاسمة عقد الورشة الأميركية في المنامةفتـــح وزراء المالية العرب يؤكدون التزامهم بتفعيل شبكة أمان مالية بـ100 مليون دولار شهريا لدعم فلسطينفتـــح الزعنون: شعبنا وقيادته قادرون على حماية الحقوق وإسقاط الصفقة والورشةفتـــح

رحيل اللواء الركن المتقاعد يوسف محمد أبو عودة (أبو وائل) (1944م – 2018م)

09 أغسطس 2018 - 18:02
لواء ركن/عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

غيب الموت فجر يوم الخميس الموافق 2/8/2018م اللواء الركن المتقاعد/ يوسف محمد موسى أبو عودة (أبو وائل) بعد صراع طويل مع المرض عن عمر يناهز الرابعة والسبعين عاماً.
يوسف محمد موسى أبو عودة من مواليد صوميل/ يافا عام 1944م هاجرت عائلته عام 1948م أثر النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني إلى قطاع غزة حيث استقرت في مخيم النصيرات اللاجئين، أنهى دراسته الأساسية والإعدادية في مدراس وكالة الغوث والثانوية من مدرسة خالد بن الوليد.
يوسف محمد أبو عودة رياضي تربى على القيم الوطنية والإنسانية وظل محافظاً على هذه القيم وتواصل مع النشاط الرياضي، حيث لعب لمركز خدمات البريج الرياضي عام 1957م وانضم إلى منتخب فلسطين لكرة القدم عام 1960م وشارك في الدورة العربية المدرسية الأولى لكرة القدم بدولة الكويت عام 1963م، والدورة الرياضية لأندية الخدمات في لبنان عام 1964م. حيث كان عاشقاً لكرة القدم وكرة السلة وكان ما يميزه في هذه السن المبكرة صلابته وقوته.
خلال دراسته المرحلة الثانوية خاض العديد من المباريات ضد مدارس المنطقة الوسطى وخان يونس وغزة.
خاض مع منتخب فلسطين والقطاع العديد من اللقاءات في الفترة من عام 1960م – عام 1964م ضد الفرق المصرية وأبرزها سلاح المشاة، وفريق السكة الحديد.
التحق بالكلية الحربية المصرية عام 1965م حيث تخرج عام 1967م برتبة الملازم، وشارك مع فريق الكلية الحربية في العديد من اللقاءات الكروية.
بعد هزيمة حزيران عام 1967م غادر القطاع إلى مصر حيث التحق بقوات عين جالوت المرابطة على ضفاف قناة السويس.
شارك مع زملائه في حرب الاستنزاف عام 1969م على الجبهة المصرية، وكذلك في حرب أكتوبر عام 1973م وخلال أحداث أيلول الأسود عام 1970م حضر مع قوات عين جالوت إلى سوريا تمهيداً لدخولهم الأردن.
حضر عام 1976م مع مجموعة من الضباط إلى لبنان والتحق بجهاز الكفاح المسلح الفلسطيني حيث عين قائد كتيبة.
أرسل إلى الاتحاد السوفيتي عام 1980م حيث اجتاز دورة قادة كتائب.
شارك في معارك الصمود والبطولة عام 1982م خلال غزو اسرائيل للبنان.
استقر في دمشق بعد ذلك وحضر إلى صنعاء حيث التحق بقوات شهداء صبرا وشاتيلا، وعين قائد كتيبة ومن ثم مديراً للتدريب في القوات.
اجتاز دورة القيادة والأركان في كلية القيادة والأركان بصنعاء عام 1992-1994م حيث حصل على ماجستير في العلوم العسكرية.
عاد إلى أرض الوطن عام 1994م ضمن القوات والتي تمركزت في المنطقة الجنوبية من قطاع غزة تحت قيادة الشهيد اللواء/ أبو حميد وعين قائد كتيبة.
أحيل اللواء الركن/يوسف أبو عودة إلى التقاعد عام 2005م.
بعد معاناة طويلة مع المرض فاضت روحه إلى بارئها فجر هذا اليوم الخميس الموافق 2/8/2018م حيث تم الصلاة على جثمانه الطاهر في مسجد الفاروق بالنصيرات ومن ثم وورى الثرى في مقبرة السوارحة.
اللواء الركن المرحوم/ يوسف أبو عودة (أبو وائل) ضابط مميز، ومدرب جيد، وعسكري ملتزم ومنضبط، حمل هموم الوطن وشجونه وتخندق في كل مواقع النضال التي شارك فيها إن كان على جبهة قناة السويس أو في الثورة الفلسطينية والسلطة الوطنية الفلسطينية.
كان عفيف النفس نظيف اليد.
لقد ظل أبو وائل حاملاً الراية ومشعل الصمود في العمل الوطني والرياضي حتى تقاعده، حيث ساهم في تعزيز حضور فلسطين في الميادين الرياضية المحلية والعربية.
هذا وقد نعت الهيئة الوطنية للمتقاعدين العسكريين المحافظات الجنوبية اللواء الركن/ يوسف أبو عودة مشيدة بمناقبه النضالية.
رحم الله اللواء ركن المتقاعد/ يوسف محمد موسى أبو عودة (أبو وائل) وأسكنه فسيح جناته

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر