السيسي: القضية الفلسطينية تقف دليلا على عجز النظام الدوليفتـــح الرئيس يستقبل في نيويورك وزيرة خارجية النرويجفتـــح العاهل الأردني: سنتصدى لأي محاولات لتغيير الهوية التاريخية العربية الإسلامية والمسيحية للقدسفتـــح أمير قطر: لا يمكن حل الصراع العربي الاسرائيلي دون حل عادل ودائم لقضية فلسطينفتـــح الاتحاد الأوروبي: هدم الخان الأحمر الفلسطيني "جريمة حرب"فتـــح أردوغان: تركيا ستظل مدافعة عن الوضع القانوني والتاريخي للقدسفتـــح عريقات: إدارة ترمب تصر على إغلاق الأبواب أمام السلام واختارت مكافأة جرائم الحرب والاستيطانفتـــح الرئيس ماكرون يشدد على حل الدولتين ويدعو اسرائيل لوقف سياسة فرض الأمر الواقعفتـــح الرئيس يستقبل في نيويورك نظيره البولنديفتـــح أبو ردينة: كلمة ترمب في الأمم المتحدة تعمق الخلافات وتبعد فرص تحقيق السلامفتـــح ترامب يفاخر أمام الامم المتحدة بنقل السفارة الأميركية إلى القدسفتـــح انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيسفتـــح د. ابو هولي يبحث مع حداد اوضاع اللاجئين في الأردن والأزمة المالية للأونروافتـــح المالكي للاجتماع الوزاري العربي في نيويورك: الحاجة ماسة للحراك العربي والأممي لحماية حقوقنافتـــح الهباش ومفتي الديار المصرية يدعوان لنصرة القدسفتـــح فصائل المنظمة تؤكد أهمية خطاب الرئيس في الأمم المتحدة والتفافها حولهفتـــح انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيسفتـــح أبو العردات: صوتنا في لبنان سيكون مدويا في دعم الرئيسفتـــح وزير الأوقاف: أدعو أبناء شعبنا للرباط في الأقصى لإحباط كل المؤامرات ضدهفتـــح بكري: تصريحات حماس ضد القيادة تلتقي مع تصريحات مسؤولين إسرائيليينفتـــح

إقليم الشرقية ينظم مهرجان جماهيري لتكريم الأسير المحرر عاطف أحمد قديح

03 مايو 2018 - 09:43
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

خانيونس- مفوضية الإعلام : نظمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" إقليم الشرقية، مهرجان مركزي حاشد بحضور عضو المجلس الثوري لحركة فتح مسؤول الأسرى والشهداء والجرحى في المحافظات الجنوبية الأخ تيسير البرديني، وحشد كبير من الشخصيات القيادية وأمين سر وسط خان يونس الأخ جمال الفرا، وقيادة الإقليم وأمين سر غرب خان يونس الأخ وليد شقورة وقيادة الإقليم والمناطق التنظيمية في إقليم الشرقية والشبيبة الفتحاوية والمرأة والمكاتب الحركية والوجهاء والمخاتير والاجهزة الأمنية وذوي الأسرى وكوادر الحركة في إقليم الشرقية .
واستقبل الضيوف أمين سر إقليم الشرقية الأخ ابراهيم أبوعلي وقيادة الإقليم ومنطقة الشهيدة إحسان أبو إدراز، وبدأ الحفل بالقرآن الكريم والسلام الوطني الفلسطيني ودقيقة إجلال وإكبار لأرواح الشهداء وقرأة الفاتحة .
وأكد أمين سر إقليم الشرقية الأخ ابراهيم أبوعلي في كلمة حركة فتح، على وفاء الحركة لشهداءها وأسراها وجرحاها، مهنئاً الأسير قديح، ليثمن دور عائلة الاسير والمناطق والشبيبة الفتحاوية والمرأة و مفوضية الاعلام ومفوضية الأسرى التي كان لها دور مميز في متابعة كافة التحضيرات لاستقبال الأسير.
كما أكد على أن حركة فتح ماضية في طريق الوحدة وإنهاء الإنقسام رغم كل العراقيل التي يصنعها أعداء شعبنا وتجار الانقسام، كما تناول الوضع السياسي الراهن مثمنآ مواقف السيد الرئيس أبو مازن، في مواجهة التعنت الإسرائيلي والإرادة الأمريكية التي تستهدف الحقوق والثوابت الفلسطينية وأبرق بالتحية للسيد الرئيس أبومازن ولقيادة الحركة وجدد العهد والمبايعة للرئيس الثابت على الثوابت وشكر كل من ساهم في إنجاح هذا العرس الوطني.
وألقى كلمة عائلة قديح العميد أبو ياسر قديح عضو حركة فتح عبر الهاتف من الضفة الغربية ثمن خلالها الجهود التي بذلت لاستقبال اسير آل قديح وشكر كافة ابناء شعبنا الذين احتفلوا بعرس الأسير واضاف سنلتقي قريبآ بكم ونعاهدكم أن نبقى الأوفياء للفتح ونهجها الوطني.
فيما ألقى الاسير المحرر عاطف أحمد قديح كلمة شكر فيها قيادة إقليم الشرقية والمناطق ومفوضية الاسرى وكافة قوى شعبنا داعيآ للوحدة خلف القيادة الفلسطينية وعلى رأسها فخامة الأخ الرئيس أبو مازن الذي يعمل ليل نهار من اجل فلسطين والثوابت وحرية الأسرى الابطال، ونقل تحيات اخوانه في المعتقلات والسجون الإسرائيلية لكافة ابناء شعبنا وللقيادة الفلسطينية وعلى رأسها السيد الرئيس وجدد العهد والقسم والمبايعة وتبعه فقرة للدبكة الشعبية وفي ختام الحفل كرمت حركة فتح الأسير المحرر عاطف أحمد قديح بدرع الوفاء وكما كرم الاسير قديح عائلات الاسرى في الاقليم وفاءآ لزملاءه في الاسر، يشار إلى أن الاسير قديح قضى في سجون الاحتلال الإسرائيلي ستة عشر عامآ.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

وقعت في 16 أيلول عام 1982 في مخيمي صبرا وشاتيلا في لبنان. واستمرت المجازر المرتكبة بحق أبناء المخيم لمدة ثلاثة أيام وهي 16-17-18 أيلول، سقط خلالها عدد كبير من الشهداء في المذبحة وقدر عدد الشهداء وقتها بين 3500 إلى 5000 شهيد من أصل عشرين ألف نسمة كانوا يسكنون صبرا وشاتيلا وقت حدوث المجزرة.

اقرأ المزيد