شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثالث رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح "محافظو غزة" ينددون بورشة البحرين ويجددون البيعة للسيد الرئيسفتـــح أبو ردينة: ورشة المنامة ولدت ميتة ولا سلام دون المبادرة العربية وقرارات مجلس الأمنفتـــح شعث بندوة في بغداد: صفقة القرن عار لمن يقبل بها والهيمنة الأميركية إلى زوالفتـــح اشتية: الفلسطينيون واعون لما يسهم بتعزيز اقتصادهم وما ينتقص من حقوقهمفتـــح شعبنا في الوطن والشتات ينتفض لليوم الثاني رفضا للورشة الأميركية في البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح د. ابو هولي يطالب الدول المانحة المشاركة في مؤتمر التعهدات بدعم الأونروا وتغطية العجز المالي في ميزانيتهافتـــح عريقات: شعبنا وصل لأعلى مرحلة من الوعي السياسي ومعرفة اتجاهات الأمورفتـــح اشتية: المشروع الاقتصادي الأميركي تبييض للاستيطان وإضفاء للشرعية على الاحتلالفتـــح أبناء شعبنا في الوطن والشتات يخرجون رفضا لورشة البحرين ودعما لمواقف الرئيسفتـــح الرجوب: الإجماع الشعبي على رفض ورشة المنامة رسالة بأن قيادتنا وشعبنا هو من يقرر مصيرهفتـــح الشيخ: سقط قناع الحياء في محاولات تصفية القضية الفلسطينية بحفنة دولاراتفتـــح العالول: سنلغي الاتفاقيات مع الاحتلال والوجه الرئيسي للعلاقة معه هو الصراعفتـــح بيان هام صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" الاقاليم الجنوبيةفتـــح هيئة الأسرى تحذر من مواصلة الاهمال الطبي بحق الأسير المريض كمال ابو وعرفتـــح الرجوب يدعو لبناء شراكة حقيقة بين كافة القوى والفصائل للتصدي لصفقة القرنفتـــح اشتية: سنكون أوفياء للقلم وحرية الصحافة والتعبيرفتـــح "تنفيذية المنظمة" تجدد معارضتها الحاسمة عقد الورشة الأميركية في المنامةفتـــح وزراء المالية العرب يؤكدون التزامهم بتفعيل شبكة أمان مالية بـ100 مليون دولار شهريا لدعم فلسطينفتـــح الزعنون: شعبنا وقيادته قادرون على حماية الحقوق وإسقاط الصفقة والورشةفتـــح

ذكرى رحيل الرفيق عبد القادر محمد عبد القادر أبو سمرة (أبو نضال)

02 مايو 2018 - 06:51
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:


عبد القادر محمد عبد القادر أبو سمرة أحد مؤسسي حركة القوميين العرب والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومن الشخصيات القيادية في حركة القوميين العرب على مستوى قطاع غزة.
عبد القادر محمد عبد القادر أبو سمرة من مواليد قرية عراق سويدان عام 1933م.
أنهى دراسته الأساسية والإعدادية في مدارسها وبعد حدوث نكبة عام 1948م، وتشريد عائلته من قريتهم هاجرت إلى قطاع غزة واستقر بهم المطاف أولاً من منطقة الزوايدة بالمنطقة الوسطى، حيث أنهى دراسته الثانوية من مدرسة خالد بن الوليد بالنصيرات.
انتقلت العائلة عام 1955م للسكن في معسكر جباليا عند تأسيسه، وعين عبد القادر أبو سمرة مدرساً في وكالة الغوث حيث كان مسؤولاً عن أسرة كبيرة (أبويه وإخوة وأخوات إلى جانب أسرته التي كونها).
خلال عمله تعرف على العديد من المدرسين وبدأ الحوار لتشكيل نواة تنظيمية لحركة القوميين العرب في القطاع، حيث التقى كل من أبو نضال المسلمي، صباح ثابت، أبو باسل سالم، ناصر ثابت وآخرين، وبدأوا في العمل منذ منتصف الخمسينات من القرن الماضي في تشكيل وتطوير البنى التنظيمية للحركة، إلى أن أصبحت التنظيم الأول على مستوى قطاع غزة.
عرف عنه أنه صبور، لا يشكو ولا يتذمر، دائم الابتسام، صريح في التعامل، عنيد في قناعاته وإصراره على تحقيق الشيء الذي يراه صحيحاً.
تدرج عبد القادر أبو سمرة حزبياً وبسرعة، حيث مواصفاته مميزة من ناحية الالتزام، ونضجه ومطالعاته الواسعة، وكان نموذجاً لعضو حزبي متطور، وينفذ ما يكلف به بدقة، حيث كان يتقن فن العلاقة مع الجماهير، كان خطيباً مميزاً في المهرجانات التي عقدها.
انتسب عبد القادر أبو سمرة إلى جامعة القاهرة في مصر والتي حصل منها على الليسانس في اللغة العربية، وعاد إلى موطنه ليكون معلماً ومربياً وقائداً من قادة الثورة الفلسطينية.
ناضل مع إخوانه لتأسيس اتحاد المعلمين في وكالة الغوث حيث تطور هذا الاتحاد ليكون اتحاد العاملين في كل مؤسسات وكالة الغوث.
كان الرفيق/ عبد القادر أبو سمرة (أبو نضال) أحد أعضاء الهيئة القيادية لحركة القوميين العرب في قطاع غزة قبل عام 1967م.
تم ترقيته إلى ناظر مدرسة في مدارس الوكالة ومن ثم أصبح موجهاً للغة العربية.
كان من الشخصيات القيادية، وكان يتميز بقوة الشخصية والبلاغة أثناء إلقاءه الخطب، حيث كان خطيباً مفوهاً.
بعد هزيمة حزيران 1967م واحتلال إسرائيل لقطاع غزة والأراضي العربية كان أحد قيادات الجبهة الشعبية بعد الإعلان عن تشكيلها نهاية عام 1967م وجرى اعتقاله في نهاية عام 1968م لنشاطه، أفرج عنه نهاية عام 1973م.
خلال فترة عمله التربوي، جرى انتخابه في لجنة اتحاد الموظفين في وكالة الغوث للاجئين، وساهم في نضالات جماهيرية لتحسين ظروف الموظفين في الوكالة.
بعد خروجه من المعتقل أصبح أحد أعضاء الهيئة القيادية للعمل السياسي والجماهيري والنقابي الذي كانت تمارسه الجبهة الشعبية في قطاع غزة وذلك خلال فترة الاحتلال الإسرائيلي للقطاع.
كان الرفيق/ عبد القادر أبو سمرة (أبو نضال) من وجهاء مخيم جباليا وعلى مستوى القطاع، وكان يقف بالند لحاكم الإدارة المدنية الإسرائيلية وذلك خلال الانتفاضة الأولى المباركة.
عندما شغل في اتحاد الموظفين بالوكالة كانت له بصمة في ربط رواتب الموظفين بالدولار، وتوظيف العديد من الأسرى المحررين في الوكالة والذين تم الإفراج عنهم خلال صفقة التبادل عام 1985م.
من مواقفه التاريخية... أنه تصدى لقائد المنطقة الجنوبية في جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال اجتياح جماهيري في المنطقة الشمالية في بداية الانتفاضة الأولى، حيث أكَّد أمام الجنرال العسكري الإسرائيلي أن الانتفاضة مستمرة في مواجهة الاحتلال وممارساته، وأن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني، وأنه يجب الاستجابة لتطلعات الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال، مما أجبر الجنرال الإسرائيلي على الانسحاب من الاجتياح.
كان الرفيق/ عبد القادر أبو سمرة من المعارضين لاتفاق أوسلو وأنه مع الفكر الذي يقول فلسطين وطن وجسد واحد من نهرها إلى بحرها.
انتقل الرفيق/ عبد القادر محمد أبو سمرة (أبو نضال) إلى رحمة الله تعالى بتاريخ 2/5/2002م حيث ووري الثرى في مثواه الأخير.
رحم الله الرفيق/ عبد القادر محمد عبد القادر أبو سمرة (أبو نضال) وأسكنه فسيح جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • يونيو
    2019
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر