الحكومة تدين التصعيد الإسرائيلي في غزة وتدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياتهفتـــح حركة فتح تدين اعتداءات جيش الاحتلال الاسرائيلي على قطاع غزةفتـــح "الخارجية": التصعيد الحالي ناجم عن غياب مواقف دولية جدية تجاه التمرد الإسرائيلي على المجتمع الدوليفتـــح 11 مصابًا جرّاء انقلاب حافلة وسط غزةفتـــح المالكي: منح فلسطين صلاحيات إضافية لرئاسة مجموعة الـ77 انعكاس لثقة المجتمع الدوليفتـــح شهيد واصابات في سلسلة غارات اسرائيلية على القطاعفتـــح الاحتلال يهدم منزلا في القدس ويعتدي على قاطنيهفتـــح اصابات في عدوان اسرائيلي على غزةفتـــح عريقات يدين تصريحات نتنياهو حول أبناء شعبنا المسيحيينفتـــح أبو الغيط: اعتراف استراليا بالقدس عاصمة لإسرائيل سيؤثر سلبا على علاقاتها بالدول العربيةفتـــح إصابة مواطنين برصاص الاحتلال شرق دير البلحفتـــح طولكرم: اعتصام تضامني مع الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلالفتـــح الأحمد: شعبنا موحد في مواجهة السياسة الإسرائيلية الامريكية الهادفة لتصفية قضيتهفتـــح ادعيس: ما يتعرض له "الأقصى" من انتهاكات نتيجة الصمت العربي والإسلاميفتـــح "هآرتس": مجندة إسرائيلية تطلق النار صوب فلسطيني بهدف التسليةفتـــح الحساينة: منحة كويتية بـ2.5 مليون دولار لاستكمال إعمار غزةفتـــح مستوطنون وعناصر من مخابرات الاحتلال يقتحمون "الأقصى"فتـــح الخارجية تدعو استراليا إلى عدم تغيير موقفها من القدس حفاظا على مصالحهافتـــح مجلس الوزراء: إدخال المساعدات وتنفيذ المشاريع في القطاع بالالتفاف على السلطة وتجاوزها لن يخرج أهلنا من المعاناةفتـــح الحكومة: بدء العمل بالتوقيت الشتوي فجر السابع والعشرين من الشهر الجاريفتـــح

ذكرى رحيل الرفيق اللواء خالد فوزي عبد الله شعبان (سلطان)

11 إبريل 2018 - 11:52
لواء ركن/ عرابي كلوب
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

خالد فوزي عبد الله شعبان من مواليد الأردن بتاريخ 1/5/1952م في أسرةٍ مناضلةٍ هاجرت تحت تهديدِ السلاحِ وبالقوَّةِ من مدينةِ صفد إلى الأردن عام 1948م إثرَ النكبةِ التي حلَّتْ بالشعبِ الفلسطيني وسكنت في مخيَّمِ الزرقاء للاجئين الفلسطينيين.
أنهى دراستهُ الأساسيةَ والإعداديةَ والثانويةَ في مدارسِ الأردن، وانخرطَ مبكراً بصفوفِ جبهةِ النضالِ الشعبيِّ منذ عام 1968م في الأردن، حيث كان الرفيق/ خالد شعبان من المؤَسِّسينَ للجبهةِ وعملَ على تطويرها سياسِيّاً وعسكريّاً خلال خدمتهِ فيها جنباً إلى جنب مع رفيق دربهِ الشهيد الدكتور/ سمير غوشة انتقل بعد ذلك إلى العاصمةِ اللبنانيةِ بيروت حيثُ تابعَ دراستهُ الجامعيةَ هناك، وعمل على انتشارِ الجبهةِ وسطَ تجمُّعاتِ الشعبِ الفلسطيني في مخيماتِ الشتاتِ خاصةً في سوريا ولبنان.
تولّى الرفيق/ خالد فوزي شعبان (سلطان) في جبهةِ النضالِ الشعبيِّ العديدَ من المهامِّ الوطنيةِ منها سكرتير الأرض المحتلة، وعضو في لجنةِ الوطن المحتل وممثلاً عن جبهةِ النضالِ الشعبيِّ في منظمةِ التحرير الفلسطينية وكذلك عضواً في اللجنةِ الأمنيَّةِ لـ م.ت.ف. في الساحة اللبنانيةِ بعد الاجتياحِ الإسرائيليِّ للبنان.
انتُخِبَ الرفيق/ خالد شعبان (سلطان) عضواً في اللجنةِ المركزيّةِ لجبهةِ النضالِ الشعبِيِّ عام 1978م وثم عضواً في المكتب السياسيِّ عام 1988م، وعلى الصعيدِ الوطنيِّ الفلسطيني العام، كان عضواً في المجلس الوطنيِّ الفلسطينيِّ وعضواً سابقاً في المجلسِ المركزيِّ الفلسطينيِّ وعضواً في المجلسِ العسكريِّ الأعلى لمنظمةِ التحريرِ الفلسطينية.
الرفيق/ خالد شعبان (سلطان) هو عضوُ المكتبِ السياسِيِّ لجبهةِ النضالِ الشعبيِّ الفلسطينيِّ وأمينُ سرِّ اللجنةِ المركزيَّةِ فيها.
كان للرفيق/ سلطان دوراً بارزاً في إقامةِ علاقاتٍ مميزةٍ مع جميعِ الأحزابِ وقوى التحرُّرِ العربيةِ والعالميةِ والدولِ الصديقةِ وخاصةً الدولَ الاشتراكيةَ آنذاك، وكان له دوراً مميزاً في إعادةِ اللُّحْمَةِ والوِحدةِ الوطنيةِ الفلسطينيةِ في عام 1988م خلالَ مبادرةِ طرابلس التي قدمت باسمِ جبهةِ النضالِ الشعبي.
على الصعيد الداخليِّ عمل الرفيق/ سلطان على الحفاظ على وِحدةِ جبهةِ النضال الشعبي في إطارِ الشرعيةِ وحافظ على نَهْجِها السياسي داخلَ منظمةِ التحرير الفلسطينية، وآمنَ بدورِ الإعلامِ الحزبيِّ واهتمَّ بالعامِلِ التثقيفِيِّ للرفاقِ في الجبهة، وأدركَ أهميةَ نشرِ الوعيِ وتعزيزِ الانتماءِ بينَ أعضاءِ الجبهةِ واهتمَّ بالعملِ الاجتماعِيِّ ومشاركةِ الرفاقِ في أفراحهم وأحزانهم.
خلالَ عملهِ بالجبهةِ شكَّلَ الرفيق/ سلطان نموذجاً للمناضلِ الملتزمِ ورمزاً من رموزها المناضِلَة، وعاش حياتهُ رمزاً للاستقامَةِ والنقاءِ الثوري، ونَذَرَ نفسهُ من أجل فلسطينَ وحريتها واستقلالها، ولم يبخل بجهدهِ وعطاءهِ لتبقى القضيةُ الفلسطينيةُ خالدةً في قلوبِ أبناءِ شعبنا جيلاً بعد جيل.
وفي ظل الأزمةِ السورية الحاليةِ التي تمر بها سوريا كان الرفيق/ سلطان في قمةِ نشاطهِ وعطائهِ الوطنِيِّ وخاصَّةً في متابعتهِ لِأزمَةِ مخيمِ اليرموك للاجئين وعمل مع الدكتور/ أحمد مجدلاني الأمين العام للجبهةِ والقوى والفصائل الفلسطينية على تأْمينِ وصولِ المَعوناتِ الغِذائِيَّةِ والطبيةِ ومحاولة فكِّ الحصارِ عن المخيم، ولكن الأجِنداتَ الخارجيةَ لعبت دوراً مغايِراً لذلك ومنعتْ من تحقيقِ ذلك، وقد استطاعَ الرفيق/ خالد شعبان/ سلطان تحقيقَ حلمهِ بالعودةِ إلى أرضِ الوطن من خلالِ زيارتهِ لقطاعِ غزة وذلك عام 2012م حيثُ دامت زيارتهُ أسبوعين قابَلَ خلالها رفاقَ الدربِ والمسيرةِ والأهل، ودَّعَ فيها أرضَ الوطن على أمل اللقاءِ في موعدٍ ليسَ ببعيد.
لقد اختطفَ الموتُ يوم الجمعةِ الموافق 11/4/2014م الرفيق/ خالد فوزي شعبان عضوَ المكتبِ السياسي لجبهةِ النضال الشعبي الفلسطيني في إحدى مستشفياتِ العاصمة الأردنية عمّان إثرَ نوبةٍ قلبيةٍ حادةٍ أصابته، وتمَّ تشييعُ جثمانهِ في العاصمةِ الأردنية إلى مثواهُ الأخير، وكان في مقدمةِ المشَيِّعينَ الرفيق الدكتور/ أحمد مجدلاني الأمين العام للجبهة ووُفودٌ رسميةٌ وشعبية، وقد أقيمت بيوتُ عزاءٍ للراحلِ الكبيرِ في التجَمُّعاتِ الفلسطينيةِ في فلسطين وسوريا ولبنان وأوروبا.
برحيلِ القائدِ الرفيق/ خالد فوزي شعبان (سلطان) فقدت الجبهةُ مناضلاً صلباً كان نموذجاً وطنياً ملتزماً بقضيته الأساسية.
رحم الله الرفيق المناضل/ خالد فوزي عبد الله شعبان (سلطان) وأسكنهُ فسيحَ جناته.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • أكتوبر
    2018
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30
  • 31

يوم الاثنين الموافق 8/10/1990 وقبيل صلاة الظهر، حاول مستوطنو ما يسمى بجماعة “أمناء جبل الهيكل”، وضع حجر الأساس للهيكل الثالث المزعوم في المسجد الأقصى المبارك، فتصدى لهم آلاف المصلين.

اقرأ المزيد